10:34 GMT01 مارس/ آذار 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 60
    تابعنا عبر

    نشرت تقارير صحفية سعودية عن بدء الأمير الوليد بن طلال ممارسة حياته وأنشطته الطبيعية، في ثاني أيامه خارج فندق "ريتز كارلتون".

    وقالت صحيفة "عكاظ" السعودية إن الأمير الوليد باشر، اليوم الاثنين 29 يناير/كانون الثاني، عمله في مقر شركته "القابضة" في برج المملكة، بعد نحو يومين من الإفراج عنه من فندق "ريتز كارلتون".

    وأظهر مقطع متداول عبر مواقع التوصل الاجتماعي، مجموعة من الموظفين التابعين للشركة القابضة، التي يترأسها الوليد، يصطفون على مدخل الشركة، ويصفقون بحرارة فرحة بعودة الأمير إلى شركته.

    وعبر كذلك عدد من النشطاء عبر موقع "تويتر" عن سعادتهم لعودة الأمير الوليد إلى عمله.

    وكان مسؤول سعودي قد أعلن عن الإفراج عن الأمير الوليد، بعد ساعات من مقابلة أجراها مع وكالة "رويترز" نفى فيها تعرضه للإساءة أو نيته التنازل عن أي أسهم في شركته.

    وشدد الوليد في المقابلة عن أن الشركة القابضة ستظل "ملكية خاصة له" ولن ينتازل عنها ولم تكن هناك أي مناقشات حولها.

    انظر أيضا:

    مجلة أمريكية: هذا ما تخلى عنه الوليد بن طلال مقابل حريته
    مسؤول يكشف حصة الوليد الإبراهيم في "إم.بي.سي" بعد الإفراج عنه
    الكشف عن خطوات ما بعد الإفراج عن الوليد بن طلال
    ابنة الوليد بن طلال ترحب بالإفراج عن والدها
    الأسهم تقفز...إطلاق سراح الوليد ينعش بورصة المملكة
    فنانون عرب يهنئون الوليد بن طلال بعد الإفراج عنه
    مسؤول حكومي: إطلاق سراح الوليد بن طلال جاء بعد تسوية وافق عليها النائب العام
    الكلمات الدلالية:
    أخبار الوليد بن طلال, أخبار السعودية, توقيف الأمير الوليد بن طلال, الإفراج عن الوليد بن طلال, الشركة القابضة للمملكة, الحكومة السعودية, الأمير الوليد بن طلال
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook