12:15 GMT18 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال المحلل السياسي الفلسطيني، طلال عوكل، اليوم الخميس، إن القرار الأمريكي إدراج إسماعيل هنية على قوائم الإرهاب الأمريكية "هدفه مزدوج".

    وأضاف عوكل، خلال لقاء مع برنامج "بوضوح" المذاع عبر أثير راديو "سبوتنيك"، قائلا "الأمر قد يبدو تنويعا في السياسة الأمريكية، لكنه في حقيقة الأمر بمثابة إنذار للسلطة الفسطينية، فيما يخص المصالحة".

    ومضى بقوله "إلى جانب كون ذلك القرار تحريضا معلنا للجانب الإسرائيلي، ضد الطرف الفلسطيني".

    وأوضح عوكل أن أفيغدور ليبرمان، وزير الدفاع الإسرائيلي، قد أعلن مرارا، أنه "سيأتي برأس إسماعيل هنية".

    وتعليقا، على تصريح وزير الخارجية الأمريكي، ريكس تيلرسون، الذي أكد فيه أن  القرار جاء لمنع  "حماس"، التي تستخدمها إيران لتهديد استقرار الشرق الأوسط، قال عوكل هذا التصريح كأنه يريد أن يقول إن "الفلسطينيين بصفة عامة يشكلون عقبة أمام نجاح الإدارة الأمريكية في بناء تحالفات جديدة واستراتيجيات جديدة تكون من ضمنها مواجهة إسرائيل لما تطلق عليه الخطر الإيراني".

    وتابع،

    "لكن الحسابات الفلسطينية لا تسير وفق رغبات إيران ولا غيرها، وعلى الرغم من أن إيران تحبذ سياسة التصعيد ضد إسرائيل، إلا أن جميع الأطراف الفلسطينية التزمت الهدوء مع الاستعداد لوضع ملف المقاومة أمام الحكومة الفلسطينية الموحدة".

     من جانبه، قال المحاضر في جامعة جورج واشنطن، عاطف عبد الجواد، إن "القرار الأمريكي ضد هنية مثير للدهشة حيث أن هنية يمثل جناحا معتدلا إلى حد ما داخل حركة حماس، وداخل حركة المقاومة الفلسطينية بصورة عامة".

    وأوضح الخبير بالشأن الأمريكي، أن

    "توقيت هذا التصنيف جاء بعد زيارة قام بها، الأحد الماضي، المبعوث الأمريكي للسلام في الشرق الأوسط، جيسون جرينبلاد، الذي قام بتصوير نفسه داخل نفق من الأنفاق التي يقال أن حماس تشقها سواء بين غزة وإسرائيل، أو بين غزة ومصر".

    وأردف عبد الجواد، أن "القرار يأتي كجزء من الاستراتيجية الأمريكية، لاستهداف الجماعات المؤيدة والموالية التي تعمل لحساب إيران، فحماس وحركة الصابرين المنشقة عن حركة الجهاد الإسلامي في غزة، تتلقيان دعما من إيران".

    وكانت وزارة الخارجية الأمريكية، قد قالت في بيان، الأربعاء 31 يناير/ كانون الثاني، إنها أدرجت إسماعيل هنية رئيس المكتب السياسي لحركة "حماس" الفلسطينية على قوائم الإرهاب.

    وقالت الوزارة في بيان إنها أدرجت هنية وجماعتين إسلاميتين تنشطان في مصر، هما "لواء الثورة" و"حركة حسم"، وجماعة ثالثة في الأراضي الفلسطينية اسمها "حركة الصابرين" ضمن قائمة خاصة للإرهاب العالمي.

    انظر أيضا:

    حماس: إدراج هنية ضمن قائمة الإرهاب يوفر غطاء رسميا لجرائم إسرائيل
    "حماس" ترفض قرار أمريكا إدراج هنية ضمن قائمة الإرهاب
    واشنطن تدرج إسماعيل هنية ومنظمتين مصريتين على قائمة العقوبات
    إسماعيل هنية: نرفض إقامة دولة فلسطينية على أراض مصرية أو أردنية
    هنية: أمريكا تعرض على السلطة الفلسطينية عاصمة جديدة في أبو ديس
    هنية: لدينا معلومات أن واشنطن تحضر للاعتراف بيهودية الدولة وشطب حق العودة
    هنية: لا تنازل عن القدس الموحدة لا شرقية ولا غربية
    إسماعيل هنية: سنسقط قرار ترامب للأبد
    هنية: سنمضي برؤية استراتيجية فلسطينيا وعربيا وإسلاميا حتى تحرير فلسطين
    هنية يدعو إلى إطلاق انتفاضة شاملة للشعب الفلسطيني
    الكلمات الدلالية:
    أخبار غزة, أخبار فلسطين, قائمة الإرهاب, البيت الأبيض, إسماعيل هنية, فلسطين, الولايات المتحدة الأمريكية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook