09:47 GMT28 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    احتدمت المواجهات، اليوم السبت، بين قوات الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، المدعومة بالتحالف العربي بقيادة السعودية، ومسلحي "أنصار الله" (الحوثيين) في محافظة تعز جنوب غربي اليمن.

    صنعاء — سبوتنيك. وأفاد مصدر عسكري في مدينة تعز لـ"سبوتنيك" بأن مواجهات عنيفة تدور بين الجيش اليمني ومسلحي "أنصار الله" في محيط مدرسة محمد علي عثمان ومعسكر التشريفات وأحياء كلية الطب والقصر الجمهوري ووادي صالة توسعت رقعتها إلى شرق سلسلة جبال الكريفات

    وأشار إلى أن الجيش اليمني يحاول التقدم باتجاه مدرسة محمد علي عثمان التي تعتبر موقعاً استراتيجيا شرق مدينة تعز.

    لافتاً إلى مصرع القيادي الميداني في "أنصار الله" أبو عثمان بقصف مدفعي لقوات الرئيس هادي على تبة السلال شرق مدينة تعز، أسفر أيضاً عن إعطاب دبابة وعربة "بي إم بي" وآلية لمسلحي "أنصار الله".

    وأضاف أن الجيش اليمني أحبط هجوماً لمسلحي "أنصار الله" على منطقة لوزم شرق تعز، ونقيل الصلو جنوب شرقي تعز، وذلك عقب ساعات من سيطرة قوات الرئيس هادي عليهما.

    في الأثناء، قال مصدر ميداني في "أنصار الله" لـ"سبوتنيك " إن مسلحي الجماعة تصدوا لمحاولات تقدم لقوات الرئيس هادي في وادي صالة، ومدرسة محمد علي عثمان، وبير باشاـ وعصيفرة في مدينة تعز، وألحق خسائر في صفوف القوات الحكومية.

    وذكر المصدر أن "أنصار الله" هاجموا مواقع عسكرية لقوات الرئيس هادي شمال معسكر خالد بن الوليد الاستراتيجي في مديرية موزع، وأعطبوا مدرعة للجيش اليمني غرب المعسكر.

    مضيفاً أن مسلحي "أنصار الله" قصفوا بصواريخ الكاتيوشا تجمعات ومواقع للجيش اليمني شمال شرقي منطقة يختل في مديرية المخا.

    لافتاً إلى أن قتلى وجرحى سقطوا باستهداف مدفعية "أنصار الله" تجمعات لقوات الرئيس هادي في مديرية الصلو.

    على صعيد متصل، لقي 3 مدنيين من أسرة واحدة "رجل وزوجته وطفل" مصرعهم بانفجار لغم كان مزروعاً على الطريق أثناء مرور دراجتهم النارية شمال شرقي منطقة يختل في مديرية المخا.

    وفي سياق آخر، جدد طيران التحالف غاراته على محافظة الحديدة غرب اليمن.

    ووفقاً لمصدر محلي في الحديدة، فإن قتلى وجرحى سقطوا من مسلحي "أنصار الله" بـ 3 غارات لطيران التحالف على تجمع لهم في المعهد المهني بمديرية اللحية.

    بشأن مستجدات المواجهات الحدودية بين اليمن والسعودية، قُتل 5 جنود سعوديين بعمليات قنص لمسلحي "أنصار الله" في قطاعي جازان ونجران جنوب غربي السعودية.

    وقالت قناة المسيرة التابعة لـ"أنصار الله" إن وحدة القنص التابعة للجماعة قتلت جنديين في الجيش السعودي بقرية قوى، وصرعت جنديين سعوديين آخرين في قرية حامضة الجنوبية وموقع الفريضة بجازان، مشيرةً إلى أن جندياً سعودياً خامساً لقي مصرعه بعملية قنص في موقع الشرفة بنجران.

    يأتي ذلك عقب إعلان "أنصار الله" مقتل جنديين سعوديين قنصاً برصاص مسلحي الجماعة في قريتي المعنق وحامضة الشمالية بجازان.

    واستهدفت مدفعية "أنصار الله" تجمعات للجيش السعودي في موقعي الشرفة والسديس بنجران، وفي موقع المعنق ومدرسة الغاوية بجازان.

    كما تعرضت تجمعات عسكرية سعودية ويمنية قبالة منفذ علب وفي رقابة الهنجر بقطاع عسير إلى قصف مدفعي نفذه مسلحو "أنصار الله".

    وتقود السعودية التحالف، الذي يقوم منذ آذار/مارس 2015، بعمليات ضد " أنصار الله"، دعما للرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي لاستعادة السيطرة على العاصمة صنعاء وشمال البلاد، الواقعة تحت سيطرة الجماعة.

    انظر أيضا:

    تقدم قوات الرئيس هادي غرب تعز و"أنصار الله" تنفي
    "أنصار الله" يقنصون جنديين سعوديين ويعطبون دبابة في جازان ونجران
    قيادي في "أنصار الله": الاحتكام للصندوق لاختيار رئيس وبرلمان يحتاج ضمانات
    "أنصار الله" يقصفون بصاروخ باليستي معسكرا لقوات هادي في مأرب
    "أنصار الله" تؤيد الانتخابات الرئاسية والبرلمانية لإنهاء الأزمة
    مصرع قياديين من "أنصار الله" على الحدود السعودية
    "أنصار الله" يطلقون صاروخا بالستيا على اجتماع لقيادات قوات الرئيس عبد ربه منصور هادي
    الكلمات الدلالية:
    أنصار الله تقنص جنود سعوديين, معارك في تعز, أنصار الله, اليمن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook