Widgets Magazine
12:35 18 سبتمبر/ أيلول 2019
مباشر
    الوليد بن طلال من داخل ريتز كارلتون

    كواليس تنشر للمرة الأولى عن الساعات الأخيرة للوليد بن طلال في محبسه

    © REUTERS / STAFF
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 42
    تابعنا عبر

    كشفت وكالة "رويترز"، اليوم السبت، 3 فبراير/ شباط، عن كواليس إجرائها لقاء مع الأمير السعودي الملياردير الوليد بن طلال، عندما كان يقضي آخر ساعاته في محبسه بفندق "الريتز كارلتون" بالعاصمة الرياض.

    وسلطت الصحفية "كاتي بول" من شبكة "رويترز"، والتي أجرت الحوار، الضوء على تفاصيل المقابلة، وكشفت أنها اتصلت بالحكومة السعودية لتستفسر حول خبر بثته شبكة "بي بي سي" حول ماهية المكان الذي يحتجز فيه الوليد بن طلال، لتنفي الحكومة الخبر وتتصل لاحقا بـ"رويترز" لتدعوها ليرون الملياردير السعودي في فندق "الريتز كارلتون" بأنفسهم.

    وقالت كاتي: "تم الترتيب للقاء خلال ساعات، وفي تمام الساعة الواحدة من صباح يوم السابع والعشرين من يناير/ كانون الثاني أقلتني سيارة حكومية وعبرت بي من بوابة الفندق الأمامية الضخمة، كانت هذه المرة الأولى التي أرى فيها البوابة مفتوحة منذ ما يقرب من ثلاثة أشهر".

    وأضافت: "وبعد انتظار قصير وجولة في مرافق الفندق الخاوية، اصطحبوني إلى جناح أنيق بالطابق السادس كان الأمير الوليد يمكث فيه. طلب مني المسؤولون ألا أصور بالفيديو خارج الجناح أو التقط بكاميرتي صورا لأي منهم. ولم توضع شروط للمقابلة ذاتها".

    وقالت: "إنه وفي التو أصبح الأمير الوليد بن طلال هو سيد الموقف، فأذن لي بدخول مكتبه وسمح لي بحماسة أن أصور بالفيديو. وخرج المسؤولون من الغرفة وتركونا بمفردنا طيلة حديثنا الذي استمر 25 دقيقة".

    واختتمت: "بدا نحيفا، لكنه كان واثقا مستبشرا، بل وكان يمزح وهو يصطحبني في جولة بالجناح، وارتسمت على وجهه ابتسامة عريضة وأصر على أن نلتقط صورة سويا، مؤكدة أنها سجلت الحديث على هاتفها الآيفون الذي كان مستنداً إلى علبة مناديل ذهبية وزجاجة مياه على مكتبه".

    وكان الأمير الوليد بن طلال تحدث في مقابلة حصرية مع وكالة "رويترز" في جناحه بفندق "ريتز كارلتون" بالرياض، حيث كانت تحتجزه السلطات السعودية منذ ما يزيد على شهرين مع عشرات المشتبه بهم، في إطار حملة المملكة على الفساد.

    وظهر الأمير الوليد، في مقطع مصور، خلال المقابلة، وهو يتجول داخل محبسه في فندق ريتز كارلتون، وفي المقطع تحدث فيها بن طلال عن ظروف احتجازه.

    وكان مسؤول سعودي حكومي، قال يوم السبت، 27 يناير/كانون الثاني، إن السلطات السعودية أطلقت سراح الأمير الوليد بن طلال بعد تسوية وافق عليها النائب العام.

    كما أصدر النائب العام السعودي سعود المعجب بياناً الثلاثاء الماضي، بشأن حملة مكافحة الفساد في المملكة العربية السعودية، وقال إن القيمة التقديرية للتسويات وصلت لأكثر من 400 مليار ريال.

    انظر أيضا:

    تقارير تصف تحركات الوليد بن طلال بعد خروجه
    بيان من "المملكة القابضة" بشأن عودة الأمير الوليد بن طلال
    الوليد بن طلال يوجه رسالة إلى الملك سلمان وولي عهده (فيديو)
    نجل الوليد بن طلال يعلق على خروج والده من الريتز
    أول شخص يزوره الوليد بن طلال عقب الإفراج عنه
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم, أخبار العالم العربي, أخبار السعودية, أخبار فندق الريتز كارلتن, أمراء الريتز كارلتون, مكافحة الفساد في السعودية, حملة مكافحة الفساد, مكافحة الفساد, الأسرة الحاكمة في السعودية, السعودية ليست مرتعا للمفسدين, مجلس الوزراء السعودي, الديوان الملكي السعودي, الوليد بن طلال, الرياض
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik