11:26 16 أكتوبر/ تشرين الأول 2018
مباشر
    المواجهات في اليمن

    50 قتيلا وجريحا بمعارك الحديدة بينهم قائد في قوات هادي

    © REUTERS / STRINGER
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 01

    استمرت المواجهات العنيفة بين قوات الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، ومسلحي جماعة "أنصار الله" في محافظة الحديدة غربي اليمن، اليوم الثلاثاء فبراير/شباط، بالتزامن مع مواجهات أخرى في محافظة تعز جنوب غربي اليمن.

    صنعاء — سبوتنيك. وقال مصدر عسكري في محافظة الحديدة غربي اليمن لـ"سبوتنيك":

    إن مواجهات تدور بين الجيش اليمني ومسلحي "أنصار الله" شمال مديرية حيس جنوب المحافظة، بعد إحكام قوات الرئيس هادي السيطرة على المدينة مركز المديرية بما فيها مبنى المجمع الحكومي "قيادة السلطة المحلية" ومقر إدارة الأمن وغيرهما، وتأمين قرى الضاحية والقاهرة والرباط والحجير والمصيبر والجرة والجريب وقرى وادي ظمي، عقب اقتحامها من الجهتين الجنوبية والغربية بغطاء جوي مكثف من طيران التحالف.

    وأضاف المصدر أن الجيش اليمني سيطر على الطريق الرابطة بين مديريتي حيس والجراحي الواقعة شمال المديرية التي انسحب إليها مسلحو "أنصار الله"، عقب تكبدهم نحو 35 قتيلاً وجريحاً، فيما تمكنت قوات الرئيس هادي من أسر عدد آخر من الحوثيين.

    وأشار المصدر إلى أن 15 جنديا من قوات الرئيس هادي قتلوا وجرحوا خلال المواجهات التي تم خلالها السيطرة على حيس، ووفقاً للمصدر، فإن من بين جرحى الجيش اليمني خلال معارك حيس قائد اللواء الأول عمالقة رائد الحبهي.

    ولفت إلى أن مسلحي "أنصار الله" فجروا جسر وادي نخلة الرابط بين مديريتي حيس والجراحي، في خطوة فيما يبدو تهدف إلى عرقلة تقدم الجيش اليمني باتجاه الجراحي بعد سيطرته على مديريتين هما حيس والخوخة والتي سيطر عليها في 7 ديسمبر/كانون الأول الماضي، من بين 26 مديرية تتكون منها محافظة الحديدة.

    وتكتسب مديرية حيس أهميتها من كونها تتوسط 3 محافظات يمنية هي تعز وإب والحديدة، حيث بالسيطرة عليها تكون قوات الرئيس هادي سيطرت على الطرق الرئيسية إلى الحديدة — تعز — إب، والتي يستخدمها مسلحو "أنصار الله" للإمداد، وبفقدانها تنقطع الإمدادات القادمة من العدين في محافظة إب، كما تنقطع على جبهاتهم غرب تعز.

    على صعيد آخر، سيطر الجيش اليمني على طريق الرمادة الرابط بين محافظة تعز ومديرية المخا ومحافظة الحديدة، وقالت وكالة الأنباء اليمنية "سبأ" التي تديرها وزارة الإعلام اليمنية من عدن والرياض: إن قوات الرئيس هادي استكملت السيطرة على منطقة شرف العنين في مديرية جبل حبشي، وأن طريق الرمادة أصبح تحت سيطرة الجيش اليمني، مؤكدةً أن القوات الحكومية تمكنت أيضا من تأمين قرية العدنة شرق مدينة تعز.

    وأضافت أن قوات الرئيس هادي تواصل التقدم باتجاه جبل الوعش الاستراتيجي شمال المدينة، وأنها كبدت مسلحي "أنصار الله" 9 قتلى.

    في سياق آخر، شن طيران التحالف 7 غارات على منطقتي مندبة وآل الحماقي في مديرية باقم، واستهدف بـ 4 أخرى وادي آل أبو جبارة في مديرية كتاف، وقصف التحالف بغارتين منطقة الملاحيط في مديرية الظاهر، ما أسفر عن مقتل 4 وإصابة 7 مدنيين.

    ونفذت القوات السعودية قصفاً صاروخياً على منطقتي البقعة وآل الشيخ في مديرية منبه على الشريط الحدودي، بشأن مستجدات المواجهات على الحدود اليمنية والسعودية، أبلغ "سبوتنيك" مصدر عسكري في محافظة صعدة بأن مسلحي "أنصار الله" قصفوا بالمدفعية تجمعات وتحصينات للجيش السعودي في موقع الشرفة وشرق موقع عباسة بقطاع نجران جنوب غربي السعودية.

    وأشار إلى أن مدفعية "أنصار الله" استهدفت تجمعات عسكرية سعودية في مركز حمية بقطاع جازان، وشن الحوثيون قصفاً مدفعياً على تجمعات عسكرية سعودية في مدينة الربوعة بقطاع عسير وأخرى يمنية قبالة منفذ علب وفي رقابتي أسعر والهنجر بذات القطاع.

    انظر أيضا:

    اليمن: باليستي جديد على السعودية وهدوء عدن أمام امتحان
    مقتل 10 مدنيين إثر غارات للتحالف العربي في اليمن
    اغتيال ضابط كبير في عدن جنوبي اليمن
    إصابة مسؤول أمني بكمين جنوب اليمن
    قوات هادي تستعيد السيطرة على مناطق جديدة جنوب غربي اليمن
    اليمن: 4 قتلى و7 جرحى بغارات جوية على صعدة والجوف
    قناصو "أنصار الله" يقتلون 3 جنود سعوديين في قطاع جازان الحدودي مع اليمن
    الكلمات الدلالية:
    مواجهات, إصابة, مقتل, الجيش اليمني, أنصار الله, قيادي, اليمن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik