23:20 GMT27 مايو/ أيار 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال مسؤول كردي، اليوم الجمعة، إن أحد إرهابيين بريطانيين اثنين من تنظيم "داعش" يعرف عنهما لعب دور في تعذيب وقتل رهائن غربيين في سوريا كان يسعى للوصول إلى تركيا حين ألقي القبض عليه الشهر الماضي.

    نقلت "رويترز" عن مسؤولين أمريكيين قولهم بأن قوات سوريا الديمقراطية ألقت القبض على ألكسندا كوتي والشافعي الشيخ وهما من بين أربعة إرهابيين اشتهروا باسم "البيتلز" بسبب لكنتهم البريطانية.

    وقال مسؤولون أمريكيون وأوروبيون اليوم الجمعة إن بريطانيا والولايات المتحدة ومسؤولين في المنطقة يدرسون كيفية التعامل مع الإرهابيين الاثنين، فيما صرح متحدث باسم مجلس الأمن القومي الأمريكي:

    ما زلنا ندرس مع شركائنا في التحالف الخيارات الممكنة بشأن الشيخ وكوتي، لكن تأكدوا أن هناك نية مشتركة لمحاسبة كل من يرتكب مثل تلك الأفعال المزعومة.

    ورفض مسؤولون في الحكومة البريطانية التعليق، في حين قال ريدور خليل المسؤول الكبير في قوات سوريا الديمقراطية لـ"رويترز" إنه تم أسر كوتي في منطقة ريفية في محافظة الرقة في 24 من يناير/ كانون الثاني.

    وقال خليل إن كوتي كان ينوي الفرار إلى تركيا بالتعاون والتنسيق مع أصدقاء له على الجانب التركي من الحدود. وأضاف أنه يخضع للتحقيق الآن، ولم يكشف خليل عن معلومات بخصوص الشيخ.

    يذكر أن مسؤولا أمنيا كبيرا في تركيا كان قد اتهم "قوات سوريا الديمقراطية" ببث دعاية مناهضة لتركيا قائلا "إنه من الهراء أن يقول إرهابي من داعش إنه كان ذاهبا إلى تركيا، وإن أنقرة تتخذ كل الخطوات اللازمة للقضاء على إرهابيي التنظيم على أراضيها".

    انظر أيضا:

    قوات التحالف بقيادة أمريكا تشن هجوما ضد قوات موالية للحكومة في سوريا
    "قوات سوريا الديمقراطية": أردوغان سيلاقي الرد المناسب إذا وسع هجومه ضد الأكراد
    إسرائيل تكشف "معلومات سرية" بشأن قوات إيران في سوريا
    "قوات سوريا الديمقراطية" تؤكد مقتل 59 مدنيا وإصابة 134 آخرين منذ بدء عملية عفرين
    قوات سوريا الديمقراطية تنفي المزاعم التركية بوجود عناصر لـ"داعش" في عفرين
    قوات سوريا الديمقراطية تدرس إرسال تعزيزات إلى عفرين
    قوات سوريا الديمقراطية: الهجوم التركي ضد عفرين يمنح فرصة لحياة جديدة لتنظيم "داعش"
    الكلمات الدلالية:
    إلقاء قبض, قوات سوريا الديمقراطية, داعش, ألكسندا كوتي, أمريكا, تركيا, بريطانيا, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook