15:15 GMT31 مارس/ آذار 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    دعا نائب وزير الخارجية السوري فيصل المقداد، الأمم المتحدة إلى التحقيق في أفعال الولايات المتحدة الأمريكية، مشيرا إلى أنها تهدد استقرار سوريا وتهدف للنيل من سيادتها.

    القاهرة — سبوتنيك. وأضاف المقداد، اليوم الأربعاء 14 فبراير / شباط، إنه يجب على الأمم المتحدة والمجتمع الدولي أن تحقق في ما وصفه بـ"أفعال أمريكا، التي تهدد استقرار سوريا".

    واتهم نائب وزير الخارجية السوري، واشنطن بإخلاء ألف مسلح ينتمون إلى تنظيم "داعش".

    ونقل التلفزيون السوري الرسمي، عن المقداد، قوله إن المسلحين تم إخلاؤهم من الرقة ودير الزور عبر الطائرات، مضيفا: "ندعو الأمم المتحدة والمجتمع الدولي للتحقيق في أفعال أمريكا التي تهدف للنيل من سيادة سوريا".

    واعتبر المقداد: "تهديدات الدول الغربية حول مزاعم استخدام الدولة السورية للسلاح الكيميائي هي محاولة لتبرير أعمال عدوانية".

    وأكد نائب وزير الخارجية السوري أن دمشق ستسقط أي طائرة تعتدي على السيادة السورية، مضيفا: "هذا ليس تهديدا".

    وأضاف المقداد: "سوريا قادرة على القضاء على الإرهابيين عندما يتوقف الغرب عن دعمهم، وفقا لوكالة الأنباء السورية "سانا".

    الكلمات الدلالية:
    أخبار سوريا, الأمم المتحدة, داعش, فيصل المقداد, أمريكا, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook