21:40 17 أكتوبر/ تشرين الأول 2018
مباشر
    أنور قرقاش وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية

    وزير إماراتي: أزمة المرتبك مرشحة للاستمرار إلى 2020

    © AP Photo / Kamran Jebreili
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0

    قال أنور قرقاش، وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية، إن ما وصفها "أزمة المرتبك" مرشحة للاستمرار إلى العام 2020، لافتا إلى أن الخطب المكررة لن تحل الأزمة.

    جاء ذلك في تغريدة لقرقاش على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي، تويتر، حيث قال: "الخطب المكررة والمظلومية والاتصال الهاتفي المنتظر وشركات العلاقات العامة لن تحلّ أزمة المرتبك والمرشحة للاستمرار إلى 2020، أدعو في ارتباكه ألا يخدع نفسه ويعود لوعيّه ويفتش عن الحكمة وينبذ سياسة الأذى ودعم التطرّف والإرهاب التي مارسها".

    ويشار إلى أن تغريدة قرقاش، تأتي بعد يوم على كلمة أمير قطر، الشيخ تميم بن حمد أمام قمة ميونخ للأمن، والتي وصف فيها الأزمة الخليجية بين بلاده والسعودية والإمارات والبحرين بـ"عديمة الجدوى،" ملقيا الضوء على أن "قطر أقوى من أي وقت مضى".

    فيما علق الفريق ضاحي خلفان، نائب رئيس شرطة دبي، على خطاب أمير قطر، الشيخ تميم بن حمد في مؤتمر الأمن العالمي في ميونخ، قائلا إنه يظهر "عدم فهمه مع الأسف بأهمية التعاون الخليجي" على حد تعبيره.

    وقال أمير قطر في خطابه: "الشرق الأوسط على الحافة وعلينا أن نبتعد عن الهاوية بمساعدة المجتمع الدولي"، ولفت إلى أن "السياسات المتهورة لبعض دول الخليج قوضت أمن المنطقة".

    وشدد أن قطر "ترفض الوقوف بين قوتين متصارعتين ودول الحصار بينت عداوتها لحرية التعبير والصحافة". 

    ودعا الأمير للبدء "باتفاقية أمنية إقليمية تجعل الاضطرابات في المنطقة شيئا من الماضي"، مشيرا إلى أن "كل شعوب الشرق الأوسط بحاجة للاتفاق على الحد الأساسي من التعايش السلمي".

    كما أكد أن "قطر حافظت على سيادتها، وأنها من أكثر البلدان سلمية وباتت أكثر قوة من ذي قبل".

    انظر أيضا:

    طيران الإمارات تبرم صفقة بقيمة 16 مليار دولار
    "تحالف جديد" بين الإمارات وخمس دول
    رئيس وزراء فرنسا يدشن برنامجا للتعاون الثقافي مع الإمارات
    بالفيديو... امرأة تقتحم استديو في الإمارات بسيارتها
    الكلمات الدلالية:
    أخبار الأزمة الخليجية, أخبار الإمارات, أخبار قطر, مقاطعة قطر, الخارجية الإماراتية, أنور قرقاش, قطر, الإمارات
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik