03:52 22 أغسطس/ أب 2018
مباشر
    عاصمة الصومال مقديشو

    سر زيارة وفد قطري إلى الصومال بعد ساعات من "مساعدات للشرطة"

    © Sputnik . Youry Abramotchkin
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0

    استقبلت السيدة فهمة أحمد نور نائبة وزير التخطيط وتنمية الاقتصاد للحكومة الفيدرالية، اليوم الأحد، بالعاصمة مقديشو رجال أعمال قطريين سيعملون على خلق فرص استثمار في جمهورية الصومال الفيدرالية.

    وقالت  السيدة فهمة أحمد نور عقب اللقاء مع الوفد القطري في مطار آدم عدي الدولي بمقديشو، إن "الحكومة الفيدرالية بذلت قصارى جهدها في تنمية الاقتصاد، حيث أعدت قانونا حول الاستثمار لدى الجمهورية"، وفقا لما ذكرته وكالة الأنباء الصومالية الرسمية.

    من جانبهم أكد بعض رجال الأعمال القطريين أنهم وصلوا إلى مقديشو من أجل الشروع في خلق فرص استثمار بين قطر وجمهورية الصومال.

    ومن المقرر أن يجتمع الوفد القطري أثناء وجودهم في البلاد مع الوزارات المعنية بالاقتصاد والاستثمار، وغرفة التجارة الوطنية.

    وتأتي الزيارة بعد ساعات مما أعلنته الحكومة الفيدرالية من تسلم مساعدات لدعم الشرطة الوطنية من دولة قطر في إطار توطيد علاقات التعاون بين البلدين والشعبين الشقيقين.

    وجرت مناسبة تسليم المساعدات في حفل أقيم بميناء مقديشو الدولي، بحضور وزير الأمن الداخلي محمد أبوكر إسلو دعالي، ونائب وزير الموانئ والنقل البحري، وحسن بن حمزة القائم بأعمال سفير قطر لدى الصومال.

    وكانت المعونات التي قدمتها دولة قطر تتكون من 30 سيارة للدفع الرباعي، ومخصصة لمهام قوات الشرطة الوطنية، بحسب الوكالة الصومالية.

    وقال وزير الأمن الداخلي محمد أبوكر إسلو دعالي، في مؤتمر صحفي مشترك مع القائم بأعمال سفارة قطر إن "الحكومة الفيدرالية تشكر دولة قطر الشقيقة التي تلعب دورا رياديا في الصومال من خلال مشاريعها التنموية والإنسانية ومساعداتها لشعب وحكومة الصومال".

    وثمن وزير الأمن الداخلي جهود رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية بدولة قطر الشيخ عبدالله بن ناصر بن خليفة آل ثاني، وأمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني فيما يتعلق بدعم جمهورية الصومال الفيدرالية في الجوانب المختلفة.

    ومن المقرر أن يجري هاكان جاويش أوغلو، نائب رئيس الوزراء التركي، الأسبوع المقبل، زيارة رسمية إلى الصومال.

    وقال بيان أصدره المركز الإعلامي للمسؤول التركي، فإنه سيتوجه الثلاثاء المقبل إلى السودان في زيارة رسمية مدتها يومين، ثم يتوجه بعدها إلى الصومال؛ حيث يلتقي الرئيس محمد عبد الله فرماجو ورئيس الوزراء حسن علي خيري، بحسب وكالة الأناضول.

    وكانت الحكومة الصومالية قررت نقل مساحة أرضية بالعاصمة مقديشو إلى القوات المسلحة، حيث تحولها دولة تركيا إلى قاعدة عسكرية لتدريب الجيش الوطني.

    ووفقاً لوكالة الأنباء الصومالية، فقد قام محافظ بنادر وعمدة مقديشو عبد الرحمن عمر عثمان يريسو بنقل مساحة أرضية بمنطقة "جزيرة" بالعاصمة مقديشو إلى القوات المسلحة حيث تحولها دولة تركيا إلى قاعدة عسكرية لتدريب الجيش الوطني.

    وقال عبد الرحمن يريسو: "إن هذه المساحة الأرضية مخصصة للقوات المسلحة حيث ستكون قاعدة تدريب كبيرة للجيش".

    من جانبه، أشاد وزير الدفاع للحكومة الفيدرالية محمد مرسل "بجهود تركيا في دعم القوات المسلحة الوطنية الساعة إلى تحرير البلاد من براثن مليشيات الشباب المرتبطة بتنظيم القاعدة".

    انظر أيضا:

    بعد إعلان القاعدة العسكرية...زيارة رسمية تركية إلى الصومال
    تركيا تنشئ قاعدة عسكرية في الصومال
    الصومال..."داعش" يتمدد رغم الضربات الأمريكية
    مقتل مسلح بغارات أمريكية على مواقع لـ"داعش" في الصومال
    الكلمات الدلالية:
    أخبار الصومال, أخبار قطر, إنشاء قاعدة عسكرية, الحكومة التركية, جاويش أوغلو, الصومال, قطر, السودان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik