01:19 27 أبريل/ نيسان 2018
مباشر
    وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون

    بريطانيا: نؤيد توجيه ضربات للجيش السوري حال اكتشاف أدلة على استخدامه الكيميائي

    © REUTERS / PETER NICHOLLS
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 11

    قال وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون، إن الغرب لن يبقى مكتوف الأيدي أمام استخدام الأسلحة الكيميائية في سوريا، متوعدًا بدعم غارات ضد حكومة الرئيس السوري بشار الأسد إذا اكتشف تورطه في ذلك.

    وأضاف لهيئة الإذاعة البريطانية: "إذا علمنا أن هذا حدث واستطعنا إثباته وإذا كان هناك اقتراح بالتحرك في وضع يمكن للمملكة المتحدة أن تفيد فيه فاعتقد أننا سنبحث الأمر بجدية"، وذلك وفقاً لـ"رويترز".

    وكانت الولايات المتحدة الأمريكية زعمت أن الحكومة السورية ربما لا تزال تستخدم الأسلحة الكيميائية بعد هجوم يشتبه بأنه بغاز الكلور في منطقة الغوطة الشرقية الخاضعة لسيطرة المعارضة.

    وقال وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون، إن بلاده تتحرى صحة المعلومات بشأن استخدام النظام السوري لأسلحة كيميائية في الغوطة الشرقية للعاصمة دمشق. وأضاف: "تقلقنا التقارير عن استخدام غاز الكلور في القصف بسوريا"، مشيراً إلى أن الولايات المتحدة "تتحقق حاليا من معلومات عن استخدام الأسلحة الكيميائية في سوريا".

    وكانت سوريا نفت هذه المزاعم، وأعلنت على لسان نائب وزير خارجيتها فيصل المقداد أنه كلما تقدم الجيش السوري يعود الأمريكيون لإثارة ملف الكيميائي.

    انظر أيضا:

    واشنطن تستدعي ذريعة "الكيماوي" لعرقلة الحل السياسي في سوريا
    واشنطن تتهم روسيا بعرقلة عمل بعثة الأمم المتحدة بشأن الكيماوي في سوريا
    تهديدات "الكيماوي" في سوريا و"أم القنابل" رسالة ترامب الأكثر خطورة إلى العالم
    طهران...حديث واشنطن عن "الكيماوي" في سوريا "لعب بالنار"
    استفزازات الكيماوي في سوريا "لا تزال قائمة"
    الكلمات الدلالية:
    استخدام السلاح الكيماوي, ضربات جوية, التدخل الأمريكي في سوريا, أخبار العالم, أخبار سوريا, أخبار العالم العربي, السلاح الكيماوي, الحرب على سوريا, اطفال سوريا, الخارجية البريطانية, الحكومة السورية, بوريس جونسون, بريطانيا, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik