06:20 24 أكتوبر/ تشرين الأول 2018
مباشر
    شعار وكالة المخابرات المركزية الأمريكية

    تقرير: دور خفي للمخابرات الأمريكية في تهدئة التصعيد السوداني ضد مصر

    © AFP 2018 / Saul Loeb
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    133

    لعبت المخابرات الأمريكية دورا مهما في الضغط على الرئيس السوداني عمر البشير من أجل تخفيف التوتر والتصعيد في العلاقات ضد مصر، وفقا لما جاء على موقع "أفريكان إنتلجنس" المهتم بنشر الدراسات حول القضايا الأفريقية.

    وأكد موقع "أفريكان إنتلجنس" أنه قد وصلت للمخابرات الأمريكية تعليمات، عقب زيارة نائب الرئيس الأمريكي مايك بنس للقاهرة، بالتدخل والضغط على السودان لإيقاف التصعيد ضد مصر.

    وقررت الخرطوم في يناير/ تشرين الثاني سحب السفير السوداني من القاهرة، في خطوة وصفها البعض بالتصعيد الذي أتى عقب زيارة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إلى السودان.

    وأوضح الموقع أن المخابرات الأمريكية توسطت بين المخابرات السودانية والمصرية، وقامت برعاية اجتماع بين الطرفين تم خلاله بحث العديد من القضايا المشتركة أهمها تواجد أعضاء من "الإخوان المسلمين" في السودان، وقضية حلايب وشلاتين وأزمة "سد النهضة" الأثيوبي.

    وشهد مطلع الشهر الجاري اجتماع الرئيسين المصري والسوداني على هامش القمة الأفريقية في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا، تم خلاله التأكيد على خصوصية وقوة العلاقات المصرية السودانية والروابط التاريخية بين البلدين.

    وكان وزير الخارجية السوداني، إبراهيم غندور، قد أعلن في وقت سابق أن سفير بلاده لدى مصر سيعود لممارسة عمله في القاهرة مطلع شهر مارس/ آذار المقبل.

    انظر أيضا:

    فضل الله برمة بعد الإفراج عنه: السودان في أزمة والسجون والمعتقلات ليست حلا
    السودان يجمد تصدير خام المعادن عدا الذهب خلال 2018
    أول تعليق رسمي من السودان على أنباء مطالبة مصر بـ"طرد الإخوان"
    الكلمات الدلالية:
    السودان, البشير, تصعيد, السيسي, المخابرات الأمريكية, مصر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik