06:32 16 نوفمبر/ تشرين الثاني 2018
مباشر
    تونس

    "الانتماء والهوية القانونية" في المؤتمر الوزاري العربي الأول في تونس

    © flickr.com/ Cernavoda
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0

    تستضيف الجمهورية التونسية غداً الأربعاء المؤتمر الوزاري الأول حول "الانتماء والهوية القانونية".

    قال بيان صادر عن الجامعة العربية حصلت سبوتنيك، على نسخة منه، اليوم الثلاثاء، أن عقد المؤتمر يأتي في إطار تنفيذ "إعلان الشارقة حول المبادئ الأساسية لحماية الأطفال اللاجئين والذي تم اعتماده من قبل مجلس وزراء الشؤون الاجتماعية العرب، كإطار عام واسترشادي لحماية الأطفال اللاجئين، وكذلك في إطار التوصيات الصادرة عن الإعلان العربي "الانتماء والهوية" خلال الاجتماع الإقليمي "أطفالنا… مستقبلنا" الذي عقد في أكتوبر/ تشرين الأول 2016، بالإضافة للتوصيات الصادرة عن البيان الختامي للمؤتمر العربي الأول حول الممارسات الجيدة والفرص الإقليمية لتعزيز حقوق المرأة والمساواة في الحصول على الجنسية.

    ويأتي هذا المؤتمر في إطار الحملة العالمية للمفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين بعنوان "أنا أنتمي"، التي تهدف إلى الحد من حالات انعدام الجنسية حول العالم.

    ويهدف المؤتمر الوزاري إلى تسليط الضوء على الإصلاحات والممارسات الأفضل لحماية الأطفال من انعدام الجنسية والتمسك بحقوقهم في الهوية القانونية، والحياة الأسرية، وتعزيز حقوق المرأة والمساواة في الحصول على الجنسية، والانتماء، ودعم وتعزيز تدابير الحماية للأشخاص عديمي الجنسية ووضع حلول ملموسة للحد من انعدام الجنسية.

    ومن المتوقع أن يتم إطلاق الإعلان العربي بشأن "الانتماء والهوية" والذي يعكس مدى اهتمام الدول الأعضاء بتعزيز حماية الأطفال وحقوقهم في المنطقة العربية، وذلك من خلال تعزيز نظم تسجيل الأطفال وحصولهم على جنسيتهم الأصلية، وإيلاء اهتمام خاص للأطفال المعرضين للخطر.

    ويشارك في المؤتمر الوزراء المعنيين بآليات المرأة والطفولة وقوانين الجنسية، وممثلين عن وزارات الخارجية وكذلك وزارات العدل والداخلية، بالإضافة إلى وكالات الأمم المتحدة المتخصصة، والمنظمات الإقليمية والدولية المعنية بحقوق الإنسان وممثلين عن منظمات المجتمع المدني، والخبراء والأكاديميين المختصين في هذا الشأن، فضلا عن عدد من البرلمانيين وأعضاء مجالس الشورى من الدول الأعضاء.

    انظر أيضا:

    تونس تنفي وجود أية قاعدة عسكرية أجنبية على أراضيها
    تعرف على مصير شبكة تسهل سفر إرهابيات من تونس إلى سوريا
    أسباب تقدم تونس وتراجع دول عربية في مكافحة الفساد
    الكلمات الدلالية:
    تونس, مؤتمر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik