09:41 GMT24 يناير/ كانون الثاني 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    زيارة محمد بن سلمان إلى مصر (23)
    0 10
    تابعنا عبر

    اعتبر الخبير الاستراتيجي أنور عشقي، الزيارة المزمعة لولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان إلى القاهرة، الأحد، 4 مارس/آذار مهمة جدا، خاصة وأنها تأتي قبيل زيارته إلى العاصمتين البريطانية لندن والأمريكية واشنطن.

     

    وكشف عشقي، في حديث بالهاتف مع وكالة "سبوتنيك"، اليوم السبت 3 مارس أن ابن سلمان سيتشاور مع الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي حول قضايا تعتبر مركزية، مثل فلسطين واليمن وسوريا، علاوة عن "التدخل الإيراني" في شؤون الدول العربية.

    وأشار عشقي إلى أن "هذه الزيارة الداخلية العربية، تأتي قبيل الزيارة الدولية، التي سيقوم بها ولي العهد الأمير محمد بن سلمان.. سيكون هناك تشاور بين أكبر دولتين عربيتين [مصر والسعودية] حول الأزمات في المنطقة العربية، وخاصة في اليمن وسوريا، وستكون قضية فلسطين ضمن محور المحادثات بين الجانبين|.

    وتابع عشقي، موضحا: "المملكة مهتمة جدا بحل قضية فلسطين، أما مصر فهي تعتبر المحور في هذه القضية على مدار سنوات طويلة، خاصة لقربها من فلسطين وقطاع غزة بالذات".

    وفيما يخص الزيارة التي ينوي ولي عهد السعودية القيام بها في 7 مارس/ آذار إلى لندن، قال الخبير الاستراتيجي: سيناقش الأمير في لندن أزمة اليمن، حيث تعتبر بريطانيا من أكثر الدول معرفة باليمن، وكان لها نفوذ استعمار في هذا البلد العربي.

    وتابع عشقي: بلا شك فإن بريطانيا والولايات المتحدة تتفقان في رؤيتهما مع المملكة العربية السعودية، حول التدخل الإيراني في اليمن، وتزويد الحوثيين [جماعة أنصار الله] بالصواريخ الباليستية لتهديد المنطقة.

    ومن المقرر أن يزور ولي العهد السعودي القاهرة، غدا، حيث يلتقي بالرئيس المصري عبد الفتاح السيسي؛ وبعدها ينوي الأمير زيارة بريطانيا، ثم الولايات المتحدة.   

     

    الموضوع:
    زيارة محمد بن سلمان إلى مصر (23)

    انظر أيضا:

    محمد بن سلمان يزور مصر لمدة 3 أيام
    وزير خارجية بريطانيا: مستقبل العالم الإسلامي يعتمد على نجاح محمد بن سلمان
    رسالة من الملك سلمان وولي عهده إلى السيسي بخصوص حادث قطار البحيرة
    الملك سلمان يستقبل الحريري في قصر اليمامة (صور)
    الكلمات الدلالية:
    زيارة بن سلمان للقاهرة, محمد بن سلمان, السعودية, لندن, واشنطن, أمريكا, بريطانيا, مصر, الولايات المتحدة الأمريكية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik