13:23 GMT05 مارس/ آذار 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    121
    تابعنا عبر

    كشفت الشرطة البريطانية عن ظهور لقطات مصورة تنقل حادث الاعتداء الذي تعرضت له الطالبة المصرية مريم مصطفى، وأسفر عن وفاتها.

    وتوفيت مريم مصطفى، البالغة من العمر 18 عاما ، إثر هجوم تعرضت له في مدينة نوتنغهام على يد مجموعة من الفتيات الأفريقيات.

    ووفقا لما نشرته هيئة الإذاعة البريطانية، أعربت شرطة نوتنغهامشير، عن تعازيها لعائلة مريم وتعاطفها معها، موضحة أنها أجرت تحقيقا مفصلا في الحادثة.

    وألقت الشرطة القبض على فتاة في الـ17 من العمر للاشتباه بها في الاعتداء على مريم، قبل الإفراج عنها بكفالة مشروطة.

    وأكدت الشرطة امتلاكها للقطات مصورة تظهر الهجوم، موضحة أن مريم تعرضت "للكمات عديدة" قبل ركوبها حافلة كانت تريد أن تستقلها.

    وأضافت أن مريم استقلت حافلة لكن تعقبتها "نفس المجموعة من الفتيات اللاتي كن يهددنها ويسئن إليها قبل أن يغادرن الحافلة".

    ومن جانبها، أوضحت شركة حافلات نوتنغهام سيتي أن أحد سائقيها ساعد مريم بالوقوف كحاجز بينها وبين المهاجمات.

    وأشارت الشرطة إلى تفهمها وجود احتمالية أن يكون الهجوم على مريم، خلفه دوافع عنصرية.

    يذكر أن عائلة مريم كشفت وقوع حادث اعتداء مماثل على يد نفس المجموعة من الفتيات خلال أغسطس/ آب، أسفر عن إصابات لدى مريم وكسر في ساق أختها الأصغر، مشددة على أن الشرطة لم تتخذ إجراءات كافية حياله.

    انظر أيضا:

    قيادي بالحراك الجنوبي: هذا ما ينتظر الجنوبيين بعد زيارة بن سلمان إلى بريطانيا
    وثيقة سرية تكشف عما تخططه بريطانيا وفرنسا وألمانيا تجاه إيران
    حكومة الإنقاذ الوطني اليمنية تعلق على توريد بريطانيا طائرات لـ"دول معتدية"
    الكلمات الدلالية:
    عنصرية, بريطانيا, الشرطة البريطانية, مقتل, مصر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook