11:56 20 سبتمبر/ أيلول 2018
مباشر
    تركيا

    برلمانية عراقية: تركيا ترغب في استعادة "الخلافة العثمانية" بقصف الشعب الكردي

    © REUTERS / STRINGER
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0

    أكدت البرلمانية عن كتلة الاتحاد الوطني الكردستاني ريزان شيخ دلير، اليوم الخميس، أن القصف التركي على الإقليم بحجة مقاتلة حزب العمال الكردستاني خلف قتلى وجرحى أبرياء لا ذنب لهم، مؤكدة أن "تركيا بفعلها هذا تريد أن تعيد "الخلافة العثمانية" التي انتهت منذ أكثر من قرن".

    بغداد — سبوتنيك. وقالت شيخ دلير في بيان، إن "القصف التركي على الإقليم بحجة مقاتلة حزب العمال الكردستاني خلف شهداء وجرحى أبرياء لا ذنب لهم"، مؤكدة أن "تركيا بفعلها هذا وغيرها من الأفعال المشينة يبدو أنها تريد أن تعيد "الخلافة العثمانية" التي انتهت منذ أكثر من قرن، بجيش يمتلك أحدث الأسلحة وموافقة من دول ترغب بالانتقام من الشعب الكردي في مختلف البلدان".

    وأضافت: "كل هذه الاعتداءات يقابلها صمت مريب وغريب من قبل الحكومة، وكأن هنالك اتفاق بين الطرفين على القيام بمثل هذه الأفعال، داعية وزارة الخارجية إلى استدعاء السفير التركي في العراق وتسليمه مذكرة احتجاج أو إرسال وفد عسكري من بغداد للقاء نظيره التركي هناك وإبلاغه بضرورة إيقاف مثل هذه الاعتداءات".

    وحذرت من أن استمرار هذه الاعتداءات سيولد غضبا في الشارع الكردي وقد يسفر عن ردود فعل لا يمكن السيطرة عليها فيما بعد.

    وذكرت وسائل إعلام تركية، اليوم، أن أنقرة تخطط لإنشاء قاعدة عسكرية في شمال العراق، وذلك بعد أيام من تصريح الرئيس رجب طيب أردوغان بأن أمن بلاده يتطلب السيطرة على مساحات من العراق وسوريا، في خطوة يعتبرها مراقبون غطاءً لأطماع تركية.

    وقال وزير الخارجية العراقي إبراهيم الجعفري، لوكيل وزير الخارجية التركية أحمد يلدز، إن بغداد ترفض قيام أنقرة بشن عمليات عسكرية على أراضيها، مشيرا ضمنيا إلى أن حجة الحرب على الإرهاب التي تستخدمها تركيا ذريعة لنشر قواتها على الأراضي العراقية.

    انظر أيضا:

    هل بدأت معركة تركيا ضد حزب العمال الكردستاني في العراق؟
    العراق يبلغ تركيا رفضه للحملة العسكرية التركية على حدوده
    منظمة حظر الأسلحة الكيميائية لم تجد تأكيدات لاستخدام تركيا سلاحا كيميائيا في عفرين
    الكلمات الدلالية:
    الجيش التركي, الأكراد, تركيا, العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik