16:44 20 نوفمبر/ تشرين الثاني 2018
مباشر
    وحدة ضخ النفط

    تسرب نفطي في ليبيا...ما دور "رجال الصحراء المجهولين"

    © AP Photo / Fernando Llano
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0

    أعلن الناطق الرسمي باسم حرس المنشآت النفطية في المنطقة الشرقية والوسطى، إبراهيم الفايدي، أن التسرب في حقل 12 أمال بخطوط النفط لشركة الهروج للعمليات النفطية، لا يزال مستمرا، جنوب شرق منطقة العقيلة الليبية.

    وأكد الفايدي في تصريح لوكالة "سبوتنيك" أن "التسرب لا يزال مستمرا، بخطوط النفط التابعة لشركة الهروج للعمليات النفطية".

    وأكد أن "دورية وحدة أصول زلطن التابعة لجهاز حرس المنشآت قامت بمرافقة الأطقم وفرق الإصلاح الفنية، الأربعاء 4 أبريل 2018، التابعة إلى شركة الهروج للعمليات النفطية لإصلاح التسريب في خط نقل النفط الخام من حقل 12 أمال إلى خزانات شركة الهروج راس الأنوف، ولقد تم إصلاحه عند النقطة 179 كم ونقطة 196 غرب منطقة العقيلة".

    وأشار الفايدي إلى أن "الفريق الفني تمكن من إصلاح التسريب، مساء الأربعاء 4 أبريل/نيسان 2018، وعادت دورية أصول زلطن إلى مقرها بحقل التحدي".

    وأوضح الناطق الرسمي باسم حرس المنشآت النفطية، أن "آمر جهاز الحرس، العميد مفتاح المقريف أشاد بدور وحدة أصول زلطن، واصفا إياهم برجال الصحراء المجهولين، لأداء مهامهم على أكمل وجه".

    يذكر أن خط نقل النفط الخام التابع لخطوط شركة الهروج للعمليات النفطية شرقي البلاد، قد فقد كمية كبيرة من النفط الخام تقدر بـحوالي 10 آلاف برميل تقريبا، بسبب التسرب بالأنابيب وتأكل تلك الخطوط.

    وأشار إبراهيم الفايدي، في تصريح سابق 27 آذار / مارس 2018، لوكالة "سبوتنيك" أن "الكمية التي أهدرت أكثر من 10 آلاف برميل منذ بداية عام 2017 إلى 2018، بسبب التسريب بالخطوط".

    وأضاف أن "وحدة أصول زلطن تقوم بمرافقة فرق الصيانة التابعة لشركة الهروج للعمليات النفطية باستمرار لحمايتها في تصليح التسرب، الذي يحدث بين حين إلى آخر" مشيرا إلى أن "سبب التسرب هو التأكل بخطوط نقل النفط، في خط 24 وخط 36".

    انظر أيضا:

    القيادة العامة للجيش الليبي تستعد للاحتفال بـ"عملية الكرامة"
    سلاح الجو الليبي يدمر 11 آلية مسلحة لـ"عصابة تشادية"
    مجلس النواب الليبي يعلق على أنباء نقل عقيلة صالح إلى تونس
    حرس المنشآت النفطية الليبي: 10 آلاف برميل أهدرت بسبب التسرب خلال عامين
    الكلمات الدلالية:
    الهلال النفطي الليبي, آبار النفط, أخبار ليبيا, ليبيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik