06:59 16 أكتوبر/ تشرين الأول 2018
مباشر
    وزير الدفاع الفرنسي جان إيف لودريان

    فرنسا تدعو مجلس الأمن لاجتماع سريع لبحث الوضع في الغوطة الشرقية

    © AP Photo /
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    متابعة ملف الغوطة الشرقية (64)
    0 03

    أكد وزير الخارجية الفرنسي، جان إيف لو دريان، اليوم الأحد، أن التقارير التي تحدثت عن تعرض مدينة دوما في الغوطة الشرقية لهجوم كيماوي، مقلقة للغاية، داعيا مجلس الأمن الدولي إلى الاجتماع بسرعة لبحث الوضع.

    وأضاف لو دريان أن فرنسا تدين بقوة الهجمات، مشددا على أنها "تمثل خرقا خطيرا للقانون الإنساني الدولي"، مشيرا إلى أن فرنسا ستعمل مع حلفائها للتحقق من الأنباء التي أشارت إلى استخدام أسلحة كيماوية.

    وكان رئيس مركز المصالحة الروسي، يوري يفتوشينكو، قد نفى مزاعم تتهم القوات السورية باستخدام الأسلحة الكيميائية في مدينة دوما.

    وأشار يفتوشينكو إلى أن بعض الدول الغربية تستخدم هذه المزاعم لعرقلة انسحاب "جيش الإسلام" من المدينة السورية.

    كما نفت وزارة الخارجية السورية وقوع هجوم بأسلحة كيميائية بمدينة دوما بالغوطة الشرقية.

    واتهمت الوزارة الأذرع الإعلامية لـ"جيش الإسلام" بفبركة ذلك لاتهام الجيش السوري، "في محاولة مكشوفة وفاشلة لعرقلة تقدمه"، وذلك وفقا لوكالة الأنباء السورية "سانا".

    الموضوع:
    متابعة ملف الغوطة الشرقية (64)

    انظر أيضا:

    إيران تدافع عن بشار الأسد وتحذر من مؤامرة هدفها تدمير سوريا
    البابا فرنسيس يدين الهجوم الكيماوي المزعوم في سوريا
    حلب تبدأ التعافي... 120 سوريا يشاركون في مخيم ثقافي وتنموي للكشاف
    الكلمات الدلالية:
    دوما, الخارجية الفرنسية, فرنسا, هجوم كيماوي, مجلس الأمن, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik