01:13 20 يوليو/ تموز 2018
مباشر
    البطريرك الماروني مار بشارة بطرس الراعي

    البطريرك الراعي يناشد الأسرة الدولية...من حق شعوب الشرق الأوسط العيش بسلام

    © AFP 2018 / Louai Beshara
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10

    وجه البطريرك مار بشارة بطرس الراعي نداء إلى الأسرة الدولية، أعرب فيه عن أسفه لغياب لغة السلام بين الدول وللحالة التي وصل إليها الشعب السوري وتؤثر على لبنان وخاصة على الوضع الاقتصادي فيه.

    وناشد الراعي "ضمائر الدول العظمى والأسرة الدولية العمل على إنهاء الحرب وإحلال سلام عادل وشامل ودائم بالطرق السياسية والدبلوماسية لا العسكرية، من حق شعوب الشرق الأوسط أن تعيش بسلام، ونحن نعرف جميعاً كيف تبدأ الحروب لكننا لا نعرف كيف تنتهي".

    وأشار البطريرك الماروني إلى أن "السوريين مشتتين، ولبنان استضاف ما يفوق المليون و700 ألف نازح أي نصف سكانه، في وقت أقفلت فيه معظم الدول الأوروبية أبوابها بوجههم".

     وتساءل "هل هذه الدول تدرك أنها تعقد مؤتمرات لدعم لبنان وتعود وتقرع طبول الحرب وتهدم ما تبنيه؟ هل هذه الدول تحملت ولو جزءا بسيطا من تبعات النزوح السوري؟".

    انظر أيضا:

    لبنان يعتزم رفع شكوى ضد إسرائيل إلى مجلس الأمن
    حرب شائعات في لبنان تترافق مع حرب أمريكية محتملة على سوريا
    ساسة لبنان يعلقون على الضربة الأمريكية المحتملة لسوريا
    الكلمات الدلالية:
    تأثير الحروب في الشرق الأوسط على لبنان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik