Widgets Magazine
15:11 20 سبتمبر/ أيلول 2019
مباشر
    مسلحو جماعة أنصار الله في اليمن

    ما حقيقة الخلافات داخل "أنصار الله" عقب اغتيال الصماد

    © AP Photo / Hani Mohammed
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    ملف مقتل القيادي اليمني صالح الصماد (37)
    1 0 0
    تابعنا عبر

    نفى مصدر مسؤول في جماعة "أنصار الله"، اليمنية، حدوث أي خلافات بين صفوف الجماعة، عقب اغتيال رئيس المجلس السياسي صالح الصماد.

    وقال المصدر في تصريحات لوكالة "سبوتنيك"، إن "الحرب الإعلامية التي يقودها التحالف بقيادة السعودية بهدف شق الصف الوطني للجبهة الداخلية، لن تؤتي ثمارها".

    وشدد المصدر على أن الرد على تلك المزاعم، جاء في خطاب زعيم جماعة أنصار الله عبد الملك الحوثي.

    وأضاف المصدر، أن التعليق كان واضحا في حديث عبد الملك الحوثي، موضحا التناقضات فيما يطرحه التحالف بين الحين والآخر.

    وأشار المصدر إلى أن التعليق على ما يروجه التحالف، قد يمنحه أهمية أكبر من كونها إشاعات معلوم أهدافها واكتشف الجميع زيفها وكذبها.

    وتابع المصدر: "هذه الأخبار تأتي في سياق المخطط الذي أعلنه محمد بن سلمان لشق الصف الوطني، حيث أعلن أنهم يسعون لإنهاء الحرب في اليمن عبر عملية سياسية تقوم على التفرفة بين الحوثيين".

    يذكر أن العديد من التقارير الصحفية أشارت عقب اغتيال الصماد، إلى نشوب خلافات بين صفوف جماعة أنصار الله.

    وأعلن المجلس السياسي الأعلى في اليمن، مقتل رئيسه صالح الصماد، إثر غارة جوية شنتها مقاتلات التحالف العربي الذي تقوده السعودية، على محافظة الحديدة.

    وقال المجلس في بيان: "ننعي للشعب اليمني وللأمة جمعاء استشهاد رئيس المجلس السياسي الأعلى صالح الصماد"، مضيفا أنه "تم اختيار مهدي المشاط رئيسا للمرحلة القادمة".

    وذكر البيان أن الصماد قتل ظهر الخميس 19 أبريل/ نيسان 2018 في محافظة الحديدة إثر غارة جوية من قبل طيران التحالف.

    الموضوع:
    ملف مقتل القيادي اليمني صالح الصماد (37)

    انظر أيضا:

    حقيقة محاولة اغتيال صالح الصماد في الجوف
    من هو مهدي المشاط خليفة الصماد في رئاسة المجلس السياسي الأعلى
    شاهد لحظة قصف مقاتلات التحالف لصالح الصماد (فيديو)
    البخيتي: على السعودية والإمارات الاستعداد للرد بالمثل على اغتيال الصماد
    الكلمات الدلالية:
    اليمن, عبد الملك الحوثي, أنصار الله, الإمارات, السعودية, قصف, التحالف, اغتيال
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik