Widgets Magazine
05:45 25 أغسطس/ أب 2019
مباشر
    مدرسة في مصر

    تعرف على أبرز ملامح نظام التعليم المصري الجديد

    youtube/alalam
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    110

    تستعد مصر لإقرار نظام تعليمي جديد على مرحلة رياض الأطفال ابتداء من العام الدراسي المقبل، المقرر له نهاية شهر سبتمبر/ أيلول المقبل.

    غير أن الإعلان عن قرب تطبيق هذا النظام صاحبه جدلا كبيرا، بسبب قصره على اللغة العربية وعدم استخدام اللغات الأجنبية في مرحلة التعليم الابتدائي، ما اعتبره البعض تقليلا من التعليم الحكومي المجاني، واعتبره آخرين تطويرا مطلوبا لمنظومة التعليم.

    وزير التعليم المصري، طارق شوقي من جانبه، قال إن النظام الجديد يقوم على الفهم والتطبيق بدلا من الحفظ والتلقين، مضيفا في بيان حصلت "سبوتنيك" على نسخة منه، إن النظام الجديد يعتمد على تدريس محتوى موحد باللغة العربية لمواد "اللغة العربية، والرياضيات والعلوم والتاريخ والجغرافيا"، إضافة إلى اللغة الإنجليزية، والدين، والأنشطة، للطلاب حتى نهاية المرحلة الابتدائية، ويطبق هذا النظام على جميع المدارس الحكومية والرسمية بما فيها المدارس التجريبية التي تدرس باللغة الانجليزية، ولن يستثنى منه سوى طلاب المدارس الدولية والخاصة لغات.

    ومن جانبه، قال المتحدث باسم وزارة التعليم المصرية، أحمد خيري، إن النظام الجديد سيطبق العام المقبل على رياض الأطفال "كي جي 1 وكي جي 2"، والصف الأول الابتدائي فقط، مضيفا لـ"سبوتنيك" أن إجازة الصيف الحالية يتم استغلالها في  تدريب معلمي رياض الأطفال والصف الأول الابتدائي على المنهج الجديد.

    وأعطي المتحدث باسم التعليم، مثالا بالموضوعات التي سيتم تدريسها في النظام الجديد في مرحلة رياض الأطفال، مضيفا أن  موضوع بعنوان "من أنا"، سيتعلم منه الطفل "الاسم والضمائر" في اللغة عربية، و"أعضاء جسمه ووظائفها والحواس" ضمن منهج العلوم، و"المدينة والدولة والقارة التي يعيش فيها"  في إطار تدريس منهج الجغرافيا، إضافة إلى "عدد أصابعه وأطرافه وحواسه" ضمن منهج الرياضيات، بجانب دراسة اللغة الانجليزية، والأنشطة.

    وأشار خيري إلى أن النظام سيبدأ تطبيقه العام المقبل، على طلبة مرحلة رياض الأطفال، والصف الأول الابتدائي، وعددهم 2 مليون ونصف طالب، ويتم تطبيقه تدريجيا على جميع المراحل،  ليحل تدريجيًا محل النظام التعليمي القائم، حتى يطبق على جميع المراحل بحلول عام. 2029

     وكشف خيري، أنه بموجب النظام الجديد لن يخضع الطلاب، من رياض الأطفال وحتى الصف الثالث الابتدائي، لأية امتحانات، وإنما اختبارات لقياس مهارات الفهم والاستيعاب، بدلا من الحفظ والتلقين، مع اعتماد نظام التقديرات الملونة "ممتاز،  جيد جدا، جيد، مقبول، ضعيف، ضعيف جدا" وكل تقدير له لون محدد لتحديد البرامج اللازمة لرفع مستواه وخاصة برامج الهجائية و القرائية والحسابية.

    وتبدأ امتحانات الطلاب في النظام الجديد، بدءا من الصف الرابع الابتدائي، على أن يستمر الطلاب في المدارس الحكومية في دراسة مناهج الرياضيات والعلوم باللغة العربية، حتى نهاية المرحلة الابتدائية، على أن تدرس لهم باللغة الانجليزية فور التحاقهم بالمرحلة الإعدادية.

    الكلمات الدلالية:
    تعرف على أبرز ملامح نظام التعليم المصري الجديد, النظام التعليمي في مصر, مصر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik