16:14 16 أغسطس/ أب 2018
مباشر
    قوات البشمركة الكردية في بلدة زاخو، 500 كلم شمال بغداد، العراق 30 يناير/ كانون الثاني 2018

    بارزاني يتحدث عن "حرب دستورية" وشيكة في بغداد

    © AFP 2018 / Safin Hamed
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 11

    حذر مستشار مجلس أمن إقليم كردستان مسرور البارزاني، أمس السبت 5 مايو/أيار، أن كردستان مقبلة على حرب دستورية في بغداد، مشيرا إلى أنه سيتم توقيع اتفاق كردستانيا بعد الانتخابات لحماية حقوق الأكراد.

    ونقل موقع السومرية نيوز كلمة لبارزاني ألقاها أمام تجمع لأنصار الحزب الديمقراطي الكردستاني في منطقة سوران، قال فيها "البارزاني الخالد نذر نفسه ل‍كركوك ولكل كردستان ولم يقدم شبر من تراب كردستان للأعداء، فلا يمكن للصراخ والعويل محو التاريخ أو إلغاء خيانة كركوك".

    وأشار برزاني في سياق كلمته أن:

    كردستان أصبحت نموذجا للتعايش السلمي في المنطقة ونحترم كل الاحزاب والتيارات التي خدمت شعب كردستان، لكننا لم نتوقع خيانة كركوك".

    ‎وحث بارزاني شعب كردستان على التصويت لمن يرونه يمثلهم خير تمثيل، ودعاهم إلى ألا يصوتوا لمن وقفوا ضد ما وصفه بـ "الاستفتاء الشرعي والقانوني"، مشيرًا إلى أن "كردستان مقبلة على حرب أخرى تتعلق بالدستور في بغداد".

    وشدد برزاني في هذا الصدد على ضرورة "منح الثقة لمن يطالب بحقوق الكرد في البرلمان العراقي"، منوها إلى أنه "لم يتبق سوى أيام قليلة على الانتخابات، بعدها ستتم دعوة كل الكتل السياسية على اتفاق كردستانيا، لأجل حماية حقوق الكرد في البرلمان والدستور".

    يشار إلى أن احتدام المنافسة، دفع كتل وقوائم مرشحة للانتخابات البرلمانية العراقية المزمع إجراؤها الشهر المقبل، في إقليم كردستان، إلى لعبة تستعين بالقوى العشائرية للحصول على الأصوات للأكثر شعبية، وتسقط البقية في حروب إعلامية تعتمد التشهير.

     

    انظر أيضا:

    مستشار برزاني يعلن جاهزية وفد إقليم كردستان للحوار مع بغداد
    هل قضت كركوك على "أحلام برزاني"
    وفد من إقليم كردستان برئاسة برزاني يصل إلى كركوك
    برزاني: سأقول نعم لاستقلال كردستان ويمكن أن نموت لأجل ذلك
    ما الأمر الذي يتراجع من أجله برزاني عن الاستفتاء؟
    الكلمات الدلالية:
    أصوات الناخبين, الانتخابات العراقية, مجلس أمن إقليم كردستان, البرلمان العراقي, مستشار مجلس أمن إقليم كردستان, مسرور البارزاني, كركوك, كردستان, العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik