05:45 17 نوفمبر/ تشرين الثاني 2018
مباشر
    رئيس اتحاد الصحفيين السوريين موسى عبد النور

    رئيس اتحاد الصحفيين السوريين: بعض العرب مهدوا الطريق لخطوة ترامب

    © Sputnik . Mohammad Najm
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0

    اعتبر رئيس اتحاد الصحفيين السوريين موسى عبد النور أن تنفيذ قرار نقل السفارة الأمريكية إلى القدس المحتلة هو أمر مدان لأنه يهدد الشعب الفلسطيني.

    وأوضح عبد النور في تصريح خاص لـ"سبوتنيك" أن القرار الأمريكي يأتي في سياق انحياز الولايات المتحدة لصالح "إسرائيل" وكنتيجة للخطوات التطبيعية التي أبدتها بعض دول الخليج والتي شكلت غطاء لقرار نقل السفارة الأمريكية إلى القدس فضلاً عن المواقف المؤيدة لإسرائيل والتي أعلنتها هذه الدول مؤخراً لاسيما بعد العدوان الإسرائيلي الأخير على سوريا.

    وألمح رئيس اتحاد الصحفيين السوريين إلى أن اللقاءات التي أجراها سفيرا  البحرين والإمارات مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في واشنطن إلى جانب لقاءات ولي العهد السعودي محمد بن سلمان في الولايات المتحدة إضافة إلى الإطلالات الإعلامية لمسؤولين إسرائيليين على وسائل الإعلام السعودية مهدت الطريق أمام تنفيذ قرار نقل السفارة الأمريكية إلى القدس مشيراً إلى أن كل هذه التحركات والمواقف تأتي في سياق السعي لتنفيذ ما يسمى "صفقة القرن" بهدف تصفية القضية الفلسطينية على حساب الشعب الفلسطيني وعلى حساب الدول العربية المجاورة.

    وأشار عبد النور إلى أن اتحاد الصحفيين العرب عقد اجتماعاً خاصاً لمناقشة تداعيات القرار الأمريكي واتخذ جملة من القرارات والإجراءات التي ركزت على التوجه نحو المنظمات الصحفية العالمية ومنظمات الأمم المتحدة لإدانة القرار الأمريكي وتحريك هذه القضية في المحافل القانونية الدولية وقال: نحن كشعب سوري وكاتحاد صحفيين سوريين ندعم الشعب الفلسطيني الذي يواجه آلة القتل الإسرائيلية باللحم الحي فخلال يوم واحد وخلال تظاهرات سلمية قام بها الشعب الفلسطيني للمطالبة بحقوقه كانت الضحية /54/ شهيداً وأكثر من /1000/ جريح وسط صمن عربي ودولي مطبق ودون أن تتحرك مؤسسات الأمم المتحدة.

    وأردف قائلاً: هذه المناخات وهذا الصمت الدولي يجعل الأمور تتجه نحو المواجهة الحقيقية مع محور المقاومة الذي يعتبر القضية الفلسطينية قضيته المحورية وقد بدأت تظهر ملامح هذه المواجهة بعد أن عجزت الأدوات الإرهابية عن تحقيق أهداف المشروع الأمريكي في المنطقة وأطلت الأطراف الأساسية برأسها لكن الثقة تبقى كبيرة بقدرات محور المقاومة على المواجهة ولابد أن ينهزم المشغل كما انهزم الوكيل.

    وحذر رئيس اتحاد الصحفيين السوريين من أن تحذو العواصم الغربية حذو الولايات المتحدة في مواقفها الخطيرة تجاه القضية الفلسطينية وطالب الأطراف الفلسطينية بأن تكون صفاً واحداً في مواقفها وأن تدرك خطورة ما يجري وضرورة التصدي للخطوة الأمريكية وقال:

    سيؤثر الانقسام الفلسطيني على القضية الفلسطينية وعلى الشعب الفلسطيني وعلى الدول والشعوب الأخرى التي تسعى لمساعدة الفلسطينيين للوصول إلى حقوقهم لكن يبقى الأهم ألا يكرر الأشقاء الفلسطينيين ما حصل في "أوسلو" ويوقعوا على شيء يشكل فيما بعد مبرراً للدول الغربية لكي تقوم بنفس الخطوة الأمريكية الأخيرة بنقل السفارة إلى القدس.

    وحول الدور المأمول من اتحادات ونقابات الصحفيين العرب في المرحلة القادمة لمواجهة خطوات التطبيع مع "إسرائيل" لفت عبد النور إلى أن هناك اتصالات تجري الآن مع الأمانة العامة لاتحاد الصحفيين العرب لإدراج هذا الموضوع على جدول أعمال اجتماعاتها ومع اتحاد الصحفيين الفلسطينيين وقال:

    نحن نقف مع أشقائنا وزملائنا في اتحاد الصحفيين الفلسطينيين ومع الشعب الفلسطيني وندعمهم في مواجهة العدوان الإسرائيلي ولابد من خطوات عملية ضمن اتحاد الصحفيين العرب بحق بعض نقابات الصحافة العربية التي تسعى للتطبيع مع "إسرائيل".

    وأضاف: يجب تخطي مرحلة إصدار بيانات الإدانة والشجب والاستنكار والاتجاه إلى خطوات وإجراءات عملية ضاغطة لمواجهة القرارات الأمريكية الأخيرة تجاه قضية فلسطين وقضايا المنطقة.

    انظر أيضا:

    أكاديمي يستبعد "أية تداعيات" دولية لنقل السفارة الأمريكية إلى القدس
    مجلس الوزراء السعودي يرفض نقل السفارة الأمريكية إلى القدس
    برلماني أردني يتساءل: "مشايخ الحكام" أفتوا ضد سوريا والعراق وقطر ونسوا القدس
    بيان من الحرس الثوري الإيراني بشأن القدس
    مستشار حراسة الأراضي المقدسة: لا سلام في العالم دون حل قضية القدس
    إيفانكا ترامب تحتفل بافتتاح السفارة الأمريكية في القدس على طريقتها الخاصة
    الكلمات الدلالية:
    نقل السفارة الأمريكية إلى القدس, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik