03:42 14 نوفمبر/ تشرين الثاني 2018
مباشر
    الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون

    ماكرون عن اجتماع باريس: لأول مرة يجتمع المسؤولون الليبيون ويعتمدون بيانا مشتركا

    © AFP 2018 / GUILLAUME SOUVANT
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    متابعة للملف الليبي والمجتمع الدولي (45)
    0 10

    أشاد الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، باجتماع باريس حول ليبيا، منوها بأنها المرة الأولى التي يجتمع فيها المسؤولون الليبيون ويعتمدون بيانا مشتركا.

    باريس- سبوتنيك وقال ماكرون، في مؤتمر صحفي اليوم الثلاثاء 29 مايو/ أبريل، "لأول مرة يحدث اجتماع من هذا النوع بحضور المسؤولين الليبيين، وهذا أمر ضروري للحل السياسي في ليبيا"، متابعا "لأول مرة يجتمع المسؤولون الليبيون ويعتمدون بيانا مشتركا".

    وأضاف ماكرون "تعهد الجميع باعتماد حل هو الضمانة للحفاظ على الاستقرار"، مؤكدا "بحلول 16 سبتمبر/ أيلول المقبل سيتم اعتماد تعديل دستوري واعتماد قانون انتخابي، ما يسمح بتنظيم الانتخابات، وستجري الانتخابات البرلمانية والرئاسية في 10 ديسمبر/ كانون الأول المقبل".

    ولفت ماكرون إلى أن "الوضع في ليبيا هو مشكلة أمنية تتخطى هذا البلد"، موضحا "لا يمكننا أن نحل مكان السيادة الليبية، ونحن لدينا واجبات تجاه الشعب الليبي".

    وضم اجتماع باريس أربعة وفود تمثل، قائد الجيش الليبي المشير خليفة حفتر، ورئيس حكومة الوفاق فايز السراج، ورئيس مجلس النواب عقيلة صالح، ورئيس المجلس الأعلى للدولة خالد المشري، بهدف وضع مسودة خريطة طريق نحو الانتخابات.

    واتفق القادة ليبيا على عقد الانتخابات في 10 ديسمبر/ كانون الأول القادم، وأكد بيان مشترك على "التزم الأطراف بوضع الأسس الدستورية للانتخابات واعتماد القوانين الانتخابية الضرورية بحلول 16 سبتمبر/ أيلول 2018، وإجراء انتخابات برلمانية ورئاسية في 10 ديسمبر 2018".

    الموضوع:
    متابعة للملف الليبي والمجتمع الدولي (45)

    انظر أيضا:

    قادة ليبيا يتفقون على عقد الانتخابات في 10 ديسمبر المقبل
    اجتماع باريس بشأن ليبيا يخرج باتفاق على إجراء انتخابات في 10 ديسمبر المقبل
    بعثة الأمم المتحدة في ليبيا تدعو لإطلاق سراح إعلاميين ليبيين
    الرئيس التونسي يشارك في المؤتمر الدولي حول ليبيا في باريس
    مؤتمر باريس حول ليبيا: حل للأزمة أم هيمنة على الملف؟
    الكلمات الدلالية:
    أخبار ليبيا, إجراء الانتخابات الليبية, رئيس مجلس النواب الليبي عقيلة صالح, إيمانويل ماكرون, فايز السراج, خليفة حفتر, فرنسا, ليبيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik