03:24 21 أبريل/ نيسان 2019
مباشر
    القوات الجوية الإسرائيلية، القاعدة الجوية الإسرائيلية هاتزيريم، بئر السبع، صحراء النقب 27 ديسمبر/ كانون الأول 2017

    الخارجية العراقية تهاجم إسرائيل بسبب غارات غزة الأخيرة

    © AFP 2019 / Jack Guez
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 20

    طالبت وزارة الخارجية العراقية، في بيان اليوم الخميس 31 مايو/ أيار، بضرورة محاسبة إسرائيل على الهجمات التي تعرض لها الشعب الفلسطيني، وأودت بمئات من القتلى والجرحى.

    وقال البيان، الذي حصلت "سبوتنيك" على نسخة منه، إنه "في غمرة احتفاء الأمتين العربية والإسلامية بشهر رمضان، شهر الصمود والانتصار، يتعرض شعبنا الفلسطيني الشقيق في غزة لهجمة شرسة من قبل إسرائيل".

    وأضاف "تسببت هذه الهجمة في مقتل عشرات الشهداء ومئات الجرحى، كما تسببت في الرعب لمئات الآلاف من المدنيين في القطاع، وسط صمت متخاذل وغياب المواقف المسؤولة".

    وتابع "إن وزارة الخارجية العراقية إذ تدين هذه الأعمال الوحشية فإنها تطالب أصحاب القرار في دول العالم العربي والإسلامي والمجتمع الدولي، للتحرك سريعا لتفعيل القرارات الدولية ذات الصلة، لمنع هذه الجرائم، وعدم الاكتفاء بالبيانات والاجتماعات التي لم تقدم غير الاستنكارات والإدانات".

    وشن الطيران الإسرائيلي أكثر من 60 غارة جوية على مواقع الفصائل الفلسطينية، ردا على إطلاق أكثر من 70 صاروخا وقذيفة من القطاع على إسرائيل، حسبما قال المتحدث الرسمي باسم جيش الدفاع الإسرائيلي أفيخاي أدرعي.

    وتوقفت الغارات الإسرائيلية وإطلاق الصواريخ من غزة، فيما ظلت المقاتلات تحلق في أجواء القطاع، فيما أكدت "حماس" و"الجهاد" التزامهما بالهدنة التي تم التوصل إليها برعاية مصرية، مادامت إسرائيل تلتزم بها.

    وأعلن الجيش الإسرائيلي أنه قصف 25 هدفا عسكريا لـ"حماس" في قطاع غزة، ليل الثلاثاء، بعد استهداف 35 هدفا أخرى، ردا على إطلاق صواريخ وقذائف باتجاه إسرائيل، ومن بين الأهداف ورش لتصنيع الصواريخ ومخابيء لطائرات مسيرة و"منشآت عسكرية"، وأوضح بيان عسكري إسرائيلى أن حوالى 70 صاروخا أطلقت من غزة على إسرائيل.

    انظر أيضا:

    نائب وزير إسرائيلي: مجلس الأمن يدافع عن إسرائيل للمرة الأولى
    ألمانيا تدين هجمات على إسرائيل قبل اجتماع ميركل ونتنياهو
    الكلمات الدلالية:
    أخبار غزة, قصف إسرائيلي, وزارة الخارجية العراقية, غزة, إسرائيل, العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik