05:31 23 سبتمبر/ أيلول 2018
مباشر
    الخرطوم، السودان

    سياسي سوداني: العالم يتحرك نحو الخرطوم لحل هذه القضية

    CC BY 2.0 / Christopher Michel / Khartoum, Sudan
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0

    قال بشير أبو رحمة، أمين العلاقات الخارجية السابق في "حزب المؤتمر" الحاكم في السودان: "يبدو أن هناك إرادة دولية وبشكل خاص من جانب الولايات المتحدة الأمريكية والاتحاد الأوروبي، لإحلال السلام في السودان لأسباب سياسية واقتصادية".

    وأضاف أبو رحمة، في مقابلة مع "سبوتنيك"، أن كل الأدلة تؤكد الاتجاه نحو السلام، مضيفا: "بالعودة لاجتماع الفصائل المسلحة، الذي عقد مؤخرا في العاصمة الفرنسية باريس، يتضح أن هناك ضغوط من الدول الغربية، التي حضرت الاجتماع بكثافة لأن تتجه المعارضة المسلحة والمدنية إلى الحوار مع الحكومة من أجل إنهاء الصراع واستقرار البلد".

    وتابع: "استقرار السودان مرتبط باستقرار دولة أخرى مهمة للغرب ولإسرائيل وهي دولة جنوب السودان".

    ولفت بشير أبو رحمة إلى أن استقرار السودان يمكن أن يكون سببا في إيجاد حل لمشكلة الجنوب، لأن السودان من أكثر الدول التي تعرف السياسيين والعسكريين الجنوبيين لأنهم كانوا في دولة واحدة قبل حوالي 7 سنوات.

    وأضاف: "السودان هو أكبر دولة يمكنها المساهمة في إحلال السلام بالجنوب، لكن فاقد الشيء لا يعطيه، وفي اعتقادي أن قوى كبرى تريد حل مشكلة الجنوب السوداني، ولا يجدون سوى الخرطوم لتقود تحقيق السلام".

    واستطرد: "لذا توجب حل المشاكل السودانية الداخلية أولا ثم التوجه نحو السلام في الجنوب ووقف الحرب الأهلية والمساهمة في حل المشكلة الليبية واستقرار أفريقيا الوسطى وباقي قضايا الجوار".

    انظر أيضا:

    الولايات المتحدة تقترح فرض عقوبات دولية على 6 مسؤولين في جنوب السودان
    متحدث الحركة الشعبية في جنوب السودان يكشف ما دار في مفاوضات السلام في "أديس أبابا"
    رئاسة جنوب السودان: المعارضة أفشلت المفاوضات بسبب مطالبها غير الواقعية
    مجلس الأمن الدولي يعتمد قرارا ينص على تمديد العقوبات ضد جنوب السودان
    الكلمات الدلالية:
    أخبار السودان, حزب المؤتمر الشعبي, جنوب السودان, السودان, فرنسا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik