00:16 GMT25 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    4113
    تابعنا عبر

    أعلنت وزارة الدفاع القطرية أنها أنشأت مع بريطانيا منظومة جوية لحماية المجال الجوي القطري، تزامنا مع مرور عام على مقاطعة السعودية والبحرين والإمارات ومصر لها.

    ونقلت المجلة الرسمية لوزارة الدفاع والقوات المسلحة القطرية "الطلائع"، عن وزير الدولة لشؤون الدفاع القطري، خالد بن محمد العطية، قوله: "قمنا بإنشاء أول (سرب عملياتي) مع المملكة المتحدة".

    وأشار العطية إلى أنه "أول سرب يتم إنشاؤه في أوروبا بعد الحرب العالمية الثانية سنة 1945، ودولة قطر والمملكة المتحدة تنشئان هذا السرب المكون من طائرات التايفون ليقوم بمهام واجب الدفاع عن الدولتين، وكافة المهام الدفاعية". وقال إنه "سيدخل الخدمة في قطر مع نهاية عام 2021، كما أن قيادته سوف تعمل بشكل دوري بين قطر والمملكة المتحدة".

    ويأتي هذا القرار، بعد أيام مما نشرته صحيفة "لوموند" الفرنسية، بشأن رسالة من العاهل السعودي، الملك سلمان بن عبد العزيز، إلى الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، التي أخبره فيها بأن الرياض قد تتخذ إجراء عسكريا ضد قطر إذا حصلت على صواريخ "إس 400" الدفاعية من روسيا.

    فيما أكد وزير الخارجية القطري محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، أن قرار قطر شراء أي منظومة دفاعية أو عسكرية هو قرار سيادي لا علاقة للسعودية ولا لأي دولة أخرى به. وقال إن بلاده تنتظر رد باريس إزاء ما جاء في الصحيفة الفرنسية عن تخوف سعودي من صفقة الصواريخ.

    انظر أيضا:

    قطر ترغب في عضوية "الناتو"
    أمير قطر يترأس اجتماعا خطيرا... وتوجيه عاجل من الداخلية للمواطنين
    مجلة: قطر استغلت سلاحين أحرجت بهما محمد بن سلمان ودول المقاطعة
    صمود قطر بعد مرور عام على الحصار
    أمير قطر يصدر 7 قرارات مهمة
    بعد تهديد السعودية بإعلان الحرب على قطر...من ينتصر في معركة الأشقاء
    الكلمات الدلالية:
    إس 400, العلاقات القطرية البريطانية, طائرات, أخبار العالم, أخبار العالم العربي, الحرب العالمية الثانية, طائرات تايفون, مقاتلة تايفون, الديوان الأميري القطري, وزارة الدفاع القطرية, وزارة الخارجية القطرية, الحكومة البحرينية, الحكومة الإماراتية, الديوان الملكي السعودي, وزارة الدفاع البريطانية, الحكومة المصرية, سلمان بن عبد العزيز آل سعود, خالد بن محمد العطية, محمد بن عبد الرحمن آل ثاني, إيمانويل ماكرون, السعودية, البحرين, قطر, الإمارات, بريطانيا, مصر, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook