05:39 20 أغسطس/ أب 2018
مباشر
    سفينة بميناء الحديدة اليمني

    حزب التجمع اليمني للإصلاح: تحرير الحديدة ينقذ ملايين المدنيين

    © Sputnik . A. Savin
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0

    اعتبرت قيادات في حزب التجمع اليمني للإصلاح، ثاني أكبر الأحزاب في اليمن، أن عملية تحرير محافظة الحديدة ستقطع أنفاس أنصار الله "الحوثيين" وستنقذ ملايين المدنيين.

    القاهرة — سبوتنيك. قال رئيس الدائرة الإعلامية للتجمع اليمني للإصلاح علي الجرادي أمس الأربعاء 13 يونيو / جزيران: "إن تحرير الحديدة يقطع أنفاس الانقلاب ليصبح معزولا ومحاصرا من كل اتجاه".

    ولفت الجرادي إلى أن المأساة الإنسانية هي بقاء اليمنيين رهائن لدى من وصفهم بـ"مليشيات الانقلاب"، مشيراً إلى أن إصرار على عدم الرضوخ للمرجعيات الدولية يمثل انتحار جماعي وتدمير للبلاد، مضيفا: "سقوط الانقلاب حتمي".

    واعتبر نائب رئيس الدائرة الإعلامية في التجمع اليمني للإصلاح عدنان العديني على " فيسبوك" أن تحرير الحديدة ينقذ ملايين حرموا الغذاء والدواء بعد سيطرة "الحوثيين" عليه".

    وأضاف: "الحديدة مثلت شريان الانقلاب والمنفذ الذي تدفقت منه المساعدات الإنسانية ولكن إلى يد المليشيات"، لافتا إلى أن تحرير الحديدة هو الخطوة الأهم في الطريق نحو صنعاء "المختطفة منذ الانقلاب" في أواخر ٢٠١٤"،بحسب قوله.

    وأطلق الجيش اليمني بدعم من قوات التحالف، فجر أمس الأربعاء، عملية "النصر الذهبي" لاستعادة السيطرة على مدينة الحديدة ومينائها من قبضة "الحوثيين".

    والعملية تأتي في سياق عمليات عسكرية يقوم بها تحالف عسكري عربي تقوده السعودية، منذ 26 مارس / أذار 2015، لدعم الرئيس عبد ربه منصور هادي لاستعادة حكم البلاد.

    وأدى النزاع في اليمن، منذ بدء عمليات التحالف وحتى الآن، إلى مقتل نحو 10 آلاف شخص وجرح عشرات الآلاف، بحسب إحصائيات الأمم المتحدة.

    انظر أيضا:

    الرئيس هادي يدعو قواته للحسم العسكري لتحرير مدينة وميناء الحديدة غربي اليمن
    بعد عملية الحديدة... رسالة عاجلة من بريطانيا إلى السعودية والإمارات
    "أنصار الله" تفشل إنزالا بحريا سعوديا إماراتيا قرب ميناء الحديدة
    الإمارات تعلن اختراق الصفوف الأمامية لـ"أنصار الله" في محيط مطار الحديدة
    الكلمات الدلالية:
    أخبار اليمن, الحرب في اليمن, الحوثيين, أنصار الله, عبد ربه منصور هادي, الحديدة, اليمن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik