23:51 23 أكتوبر/ تشرين الأول 2018
مباشر
    القوات الليبية خلال الاشتباكات مع إرهابيي تنظيم داعش في مدينة سرت، ليبيا 31 أكتوبر/ تشرين الأول 2016

    الوطنية لحقوق الإنسان تدين القتل خارج إطار القانون في درنة

    © REUTERS / Hani Amara
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    110

    قالت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان في ليبيا، إنها تشعر بقلق بالغ بسبب مقطع الفيديو المتداول عبر مواقع التواصل الاجتماعي ووسائل الإعلام، لعملية إعدام ميداني خارج إطار القانون لشخصين مجهولي الهوية بأحد أحياء مدينة درنة.

    وأدانت اللجنة، في بيان حصلت "سبوتنيك" على نسخة منه، عملية الإعدام خارج إطار القانون التي ارتكبت بمدينة درنة من قبل عناصر تابعين للجيش الليبي، دونما الكشف عن هوياتهم وأسباب اعتقالهم، وكذلك دونما عرضهم على السلطات القضائية وعرض نتائج التحقيقات معهم.

    وطالبت اللجنة الوطنية لحقوق الانسان بليبيا، القيادة العامة للجيش الليبي ومكتب المدعي العام للمحكمة العسكرية ببنغازي، بضرورة فتح تحقيق عاجل وشامل وجاد في هذه الجريمة وتقديم من تورطوا فيها للعدالة.

    وكانت القيادة العامة للقوات المسلحة العربية الليبية في بنغازي، شرقي البلاد، أعلنت الخميس 14 يونيو/حزيران، أن القائد العام للجيش الليبي المشير خليفة حفتر وجه تعليماته لغرفة عمليات الكرامة وغرفة عمليات عمر المختار، بالتقيد بتعلميات القيادة في معاملة المقبوض عليهم من الإرهابيين وضرورة تسليمهم للجهات المختصة.

    وبحسب بيان الناطق العام باسم القوات المسلحة العربية الليبية "القائد العام للجيش الليبي طلب التحري الدقيق في المقطع المصور الذي يتم تداوله عبر الإنترنت، ويعرض ممارسات مخالفة للقانون ولتعليمات القائد العام بشأن التعامل مع الأسرى من الإرهابيين"، مضيفا "إحالة نتائج التحقيق إلى الجهات المختصة لتطبيق القانون".

    انظر أيضا:

    بعد عملية القتل الميداني في درنة... القبض على مرتكبي الجريمة ومثولهم للتحقيق
    الجيش الليبي يعلن سبب تأخر إنهاء معركة درنة
    الجيش الليبي يعلن عن عائق وحيد أمام تحرير درنة بالكامل
    الكلمات الدلالية:
    درنة, حفتر, الجيش الليبي, ليبيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik