07:38 GMT02 أبريل/ نيسان 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    320
    تابعنا عبر

    قال الرئيس الإيراني، حسن روحاني، خلال اتصال هاتفي تلقاه من أمير قطر، الشيخ تميم بن حمد، إن حصار قطر غير عادل ويزيد من التوتر بين دول المنطقة.

    وأكد روحاني أن طهران ستبقى إلى جانب الدوحة، مشيرا إلى أن سياسة إيران مبنية على التعاطي والحوار لتسوية النزاعات الإقليمية، وذلك بحسب ما نقلت عنه وكالة "فارس" الإيرانية.

    وذكر الموقع الإعلامي لرئاسة الجمهورية أن روحاني تلقى اتصالا هاتفيا، اليوم الاثنين، من أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، حيث تبادلا التهاني بمناسبة عيد الفطر.

    وأعرب الرئيس الإيراني عن أمله في أن تتمكن طهران والدوحة في الاستفادة من إمكانياتهما الهائلة لتطوير العلاقات التجارية والاقتصادية بين البلدين أكثر مما مضى.

    وأثنى روحاني على مقاومة قطر حكومة وشعبا في مواجهة الضغوط والتهديدات والحصار الجائر، مضيفا: "الجمهورية الإسلامية الإيرانية تعتبر الحصار المفروض على قطر أمر مجحف ويؤدي إلى تكريس الفرقة وزيادة التوترات بين دول المنطقة، وأنها تبذل قصارى جهدها من أجل التعاون ومساعدة الشعب والحكومة القطرية وتحقيق الاستقرار في المنطقة".

    وذكر الرئيس الإيراني أن سياسة طهران مبنية على التعاطي والحوار مع دول المنطقة لإنهاء الخلافات، وبذل المساعي لتحقيق الأمن والاستقرار في المنطقة بأسرها بما يخدم جميع شعوب المنطقة.

    وتابع "نعتبر أن السياسات المغامرة التي تنتهجها بعض دول المنطقة، هي سياسات خاطئة، ونعتقد أن استمرار هذه الوتيرة ستضاعف بالتأكيد من المشاكل الراهنة في المنطقة ومن بينها فلسطين وسوريا واليمن".

    وأضاف "الشعب الفلسطيني في الوقت الحاضر، لاسيما سكان غزة، يواجهون ضغوطا كبيرة، ويتعرضون يوميا إلى اعتداءات الكيان الصهيوني الغاصب، وأن الدعم الجماعي للدول الإسلامية من شأنه أن يكون مؤثرا في تخفيف آلام الفلسطينيين".

    انظر أيضا:

    بعد تصريحات روحاني... قطر تفاجئ إيران بشأن الاتفاق النووي (فيديو)
    رسالة من روحاني إلى قطر: معكم في السراء والضراء
    قائمة الحضور لمراسم تنصيب روحاني...هل من بينها أمير قطر
    رسالة من روحاني إلى أمير قطر
    روحاني يجري محادثة هاتفية مع أمير قطر
    الكلمات الدلالية:
    حصار قطر, أخبار قطر, أخبار إيران, تميم بن حمد آل ثاني, الرئيس الإيراني حسن روحاني, إيران, قطر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook