03:22 16 يوليو/ تموز 2018
مباشر
    وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في الدوحة مع أمير قطر تميم بن حمد آل ثاني

    الجار الله يكشف عن طلب إيراني بشأن اليمن رفضه أمير قطر

    © Sputnik . Vitaliy Belousov
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    342028

    كشف رئيس تحرير صحيفة "السياسة" الكويتية، أحمد الجار الله، عن طلب إيراني من قطر بشأن اليمن، وذلك خلال الاتصال الهاتفي بين الرئيس الإيراني حسن روحاني وأمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، مؤكدا أن الأخير تحفظ على الطلب.

    وقال الجار الله إن إيران طلبت من قطر دعما ماليا، لتعويض خسائرها بعد خسارتها في اليمن.

    وكتب، عبر حسابه الرسمي على موقع "تويتر": "عبر اتصالات هاتفية… إيران بعد خسارتها في اليمن طلبت من قطر دعما ماليا لتعويض خسائرها ولظروفها المالية المتعسرة… قطر لم تحبذ هذه الفكرة ولم تكن مرتاحة لهذا الطلب".

    وتابع الجار الله: "السلاح الإيراني ضخه في اليمن توقف بعد السيطرة على الحديدة من قبل القوات الشرعية اليمنية".

    وكان الرئيس الإيراني حسن روحاني قال، خلال اتصال هاتفي مع أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، إن الهجوم على مدينة الحديدة في اليمن يؤدي إلى كارثة إنسانية.

    وأكد روحاني أن أزمة اليمن ليس لها حل عسكري، ويجب على الجميع تقوية المبادرات السياسية، للمساعدة على إرساء الأمن والاستقرار في هذا البلد والمنطقة. وأضاف: "استمرار هذه الاشتباكات سيجعل الشعب اليمني الفقير يواجه ضغوطا قاسية، ومن مسؤولية الجميع مساعدة هذا الشعب المظلوم".

    انظر أيضا:

    روحاني لأمير قطر: الحصار غير عادل ويزيد من التوتر بين دول المنطقة
    الأمير تميم يتحدث عن مستقبل العلاقات بين قطر وإيران
    الديوان الملكي السعودي يعلق على اتصال أمير قطر والرئيس الإيراني
    قرقاش يعلق على اتصال أمير قطر بروحاني… ويتحدث عن تطبيع مع إسرائيل
    التحالف العربي يعلن رسميا تحرير مطار الحديدة
    الكلمات الدلالية:
    مطار الحديدة, معركة الحديدة, السيطرة على الحديدة, العدوان على الحديدة, العلاقات القطرية الإيرانية, أخبار العالم, أخبار العالم العربي, اتصال أمير قطر, أزمة إنسانية في اليمن, الديوان الأميري القطري, التحالف العربي بقيادة السعودية, التحالف العربي في اليمن, الرئاسة الإيرانية, حكومة هادي, أنصار الله, أحمد الجار الله, تميم بن حمد آل ثاني, حسن روحاني, الحديدة, قطر, إيران, اليمن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik