18:18 18 ديسمبر/ كانون الأول 2018
مباشر
    وزارة الخارجية الأمريكية

    الخارجية الأمريكية تدين الهجوم على الموانئ النفطية في ليبيا

    © AFP 2018 /
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    متابعة للملف الليبي والمجتمع الدولي (45)
    0 0 0

    أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية، يوم أمس الأربعاء، عن إدانتها للهجمات الأخيرة، التي شهدتها منطقة الهلال النفطي الليبي شرقي البلاد، مشيرةً إلى أن قوات مسلحة تحت إشراف إبراهيم جضران قامت بالهجوم على مواني النفط في رأس لانوف والسدرة.

    البيضاء — سبوتنيك. وقالت وزارة الخارجية الأمريكية في بيان عبر موقعها الرسمي أن "الولايات المتحدة تدين بشدة الهجمات الأخيرة للقوات تحت إشراف إبراهيم جضران على موانئ النفط في رأس لانوف والسدرة"، مشيرة أن "العنف المتواصل قد أضر بالبنية التحتية الحيوية للنفط في ليبيا وعطل صادرات النفط".

    ودعت الخارجية الأمريكية "جميع الجهات المسلحة إلى وقف الأعمال العدائية والانسحاب الفوري من المنشآت النفطية قبل حدوث المزيد من الأضرار".

    وأضاف البيان بأن "المنشآت النفطية والإنتاج والعائدات تخص الشعب الليبي"، مضيفة أن "الولايات المتحدة تعتقد أن هذه الموارد الليبية الحيوية يجب أن تبقى تحت السيطرة الحصرية لمؤسسة النفط الوطنية والرقابة الوحيدة لحكومة الوفاق الوطني، على النحو المبين في قرارات مجلس الأمن الدولي رقم 2259، 2278، و2362".

    هذا وقد أشارت المؤسسة الوطنية للنفط في ليبيا، في وقت سابق، إلى أن الحرائق في خزاني نفط في ميناء رأس لانوف أسفرا عن انخفاض سعة التخزين هناك من 950 ألف برميل إلى 550 ألف برميل.

    وأعلن مكتب الناطق الرسمي باسم القائد العام للجيش الليبي، العميد أحمد المسماري، في بيان صحفي في وقت سابق، حصلت وكالة "سبوتنيك" على نسخة منه، أن "مقاتلات القوات الجوية تشن غارات على مواقع وتجمعات العدو الإرهابية في منطقة العمليات العسكرية من رأس لانوف حتى مشارف مدينة سرت.

    الموضوع:
    متابعة للملف الليبي والمجتمع الدولي (45)

    انظر أيضا:

    محافظ ليبيا لدى "أوبك" يؤكد أن بلاده لا تعارض العودة لمستويات الإنتاج ما قبل صفقة "أوبك+"
    ليبيا... اشتعال خزانات النفط يهدد بكارثة بيئية كبيرة
    ليبيا... "الوطنية لحقوق الإنسان" ترحب بالإفراج عن قيادات من نظام القذافي
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم العربي, هجوم, إرهاب, نفط, موانئ, إدانة, بيان, الجيش الليبي, المؤسسة الوطنية للنفط في ليبيا, الخارجية الأمريكية, ليبيا, أمريكا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik