Widgets Magazine
09:33 16 سبتمبر/ أيلول 2019
مباشر
    بغداد العراق

    خبير بالجماعات الإرهابية: "اصطياد" الشمري فصل البغدادي عن غرب العراق

    © AP Photo / Hadi Mizban
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    قال الخبير في شؤون الجماعات والتنظيمات المتطرفة الدكتور عمر بدر الدين، إن تمكن طيران التحالف الدولي من قتل قيادي تنظيم "داعش"، عبدالله الشمري، وجه ضربة قاصمة للتنظيم لن يتمكن من تجاوزها.

    وأضاف بدر الدين، في تصريحات خاصة لـ"سبوتنيك"، اليوم الأحد، أن الشمري هو "والي الجزيرة"، وفقدانه في هذه المرحلة الحاسمة من معركة التنظيم ضد قوات الجيش والشرطة في العراق، تعني صعوبة تعويضه، وبالتالي ارتباك لن يمكن السيطرة عليه داخل تنظيم "داعش" الإرهابي.

    ولفت إلى أن زعيم تنظيم "داعش" الإرهابي، أبو بكر البغدادي، الذي يتوقع كثيرون أن يكون في إحدى الدول الأفريقية، لن يكون قادرا على التواصل بشكل فعال مع جزء مهم من تنظيمه في غرب العراق، التي كان "عبدالله الشمري" يقود العمليات الإرهابية للتنظيم فيها، خاصة أن الغارة التي قتلته لم تقتله وحده، بل معه قيادات أخرى.

    وأوضح عمر بدر الدين، أن قيادة العمليات المشتركة العراقية تحقق في الوقت الحالي إنجازات كبرى على الأرض، في ظل محاولات استعادة التنظيم السيطرة على أوصاله التي مزقتها الحرب خلال العام الماضي، حيث تصطاد القوات العراقية أعداد من مقاتلي وقيادات التنظيم في عمليات متفرقة، قائمة على معلومات مسبقة.

    وشدد الخبير في شؤون الجماعات الإرهابية، على ضرورة تواصل هذه العمليات، بالتعاون بين قيادة العمليات المشتركة العراقية، وطيران قوات التحالف الدولي، حتى وإن أسفرت مثل هذه العمليات عن اصطياد أعداد قليلة من المقاتلين أو القيادات، لأن فقدان فرد واحد الآن يعني خسارة كبيرة للتنظيم، الذي ضغط أفراده، بحيث أصبح الفرد الواحد مكلف بمجموعة كبيرة من المهام.

    وأعلن مركز الإعلام الأمني العراقي، مساء يوم السبت 23 يونيو/حزيران، أن طيران التحالف الدولي تمكن من قتل قيادي بتنظيم "داعش" (الإرهابي المحظور في روسيا) في غارة بمحافظة الأنبار غربي البلاد.

    وقال المركز، التابع لقيادة العمليات المشتركة العراقية، في بيان له إنه "بإشراف ومتابعة قيادة العمليات المشتركة، قيادة عمليات الجزيرة تتمكن من تزويد طيران التحالف الدولي بمعلومات استخبارية دقيقة تسفر عن قتل ما يسمى والي الجزيرة، المجرم الملقب عبد الله الشمري، بضربة جوية شرق عكاشات (غربي الأنبار) حيث كان هذا الإرهابي يقود العمليات الإجرامية غربي العراق".

    وأعلن العراق تحرير كافة أراضيه من قبضة "داعش" في العاشر من ديسمبر/ كانون الأول الماضي، بعد نحو 3 سنوات من الحرب ضد التنظيم الذي استولى على مساحات شاسعة من شمال ووسط وغربي البلاد، وذلك بدعم من التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة.

    وتواصل القوات الأمنية العراقية عمليات التفتيش والتطهير وملاحقة فلول "داعش" في أنحاء البلاد، لضمان عدم عودة ظهور التنظيم وعناصره الفارين مجددا، بينما تتمركز قوات الحشد الشعبي على الشريط الحدودي مع سوريا للتصدي لمحاولات تسلل عناصر التنظيم الإرهابي المتكررة.

    الكلمات الدلالية:
    مقتل قيادات داعش, داعش, عبدالله الشمري, أبو بكر البغدادي, بغداد, العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik