20:57 GMT13 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    200
    تابعنا عبر

    قال عضو مجلس الشورى السعودي الدكتور محمد آل زلفة إنه لا يعتقد "أنه كان هناك إجماع من هيئة كبار العلماء في المملكة العربية السعودية على تحريم قيادة المرأة السعودية للسيارة ولكن آراء لبعض أعضاء الهيئة ولم تكن بالتحريم بل الخوف من الوقوع في المحظور كالتحرش والمخالطة وخلع الحجاب".

    وأضاف آل زلفة في حديثه لـ"سبوتنيك" عبر برنامج أضواء وأصداء"، "عندما لم تجد الهيئة في القرآن أو السنة ما يمنع قيادة المرأة للسيارة تراجع من كان يعارض وتم التأييد وأخذت المرأة السعودية حقها".

    وقال عضو مجلس الشورى السعودي إن مجلس الشورى والسلطة التنفيذية اتخذوا كافة الاحتياطات والإجراءات التي تجعل للمرأة حق مثل الرجل وأن كل شيء لم يرد فيه نصا شرعيا واضحا في دراسته واردة.

    من جانبها قالت الكاتبة الصحفية نوال الهوساوي "إن هذا القرار طال انتظاره وتم الترحيب به من كافة أطياف المجتمع بما فيهم المؤسسة الدينية باستثناء بعض الآراء الفردية التي لا تمثل القيادات الدينية الرسمية.

    وأشارت الهوساوي إلى تفاؤلها كامرأة سعودية أن يكون هذا القرار تمهيدا لغيره من القرارات التي تصب في صالح المرأة السعودية كرفع الوصاية عنها.

     

    انظر أيضا:

    تزامنا مع بدء قيادة المرأة... الداخلية السعودية تستعين بجهاز حديث
    الكلمات الدلالية:
    أخبار المرأة السعودية, أخبار السعودية, هيئة كبار علماء السعودية, المرأة السعودية, السعودية, اليمن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook