16:32 GMT04 أغسطس/ أب 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    قال ماثيو مايور، الأمين العام لحزب المؤتمر الوطني، وعضو لجنة التفاوض الحكومية مع المعارضة بجنوب السودان، إن اللقاء الذي جمع بين الرئيس سلفاكير ورئيس الجبهة الشعبية الدكتور رياك مشار، في الخرطوم برعاية الرئيس السوداني عمر البشير كان إيجابيا، ونتوقع أن يسهم في تذليل العقبات أمام مفاوضات السلام.

    وقال عضو لجنة التفاوض، في اتصال هاتفي مع "سبوتنيك"، اليوم الاثنين 25 يونيو / حزيران، إن وصول كل الأطراف إلى الخرطوم ربما يضع حدا للحرب الدائرة منذ سنوات، التي طالت الشمال السوداني، مشيرا إلى أن الخرطوم ليست مجرد وسيط في عملية التفاوض وإنما هي جزء فاعل ومعنى بالسلام من أجل شعبي شمال وجنوب السودان بعد التدهور الاقتصادي الكبير الذي لحق بالبلدين.

    وتابع: "الجميع يريد الآن الخروج من المعاناة الاقتصادية التي تعصف بكليهما".

    وأضاف مايور: "هناك مهلة لاستئناف عمليات التفاوض حول النقاط الخلافية ولقاء اليوم قد يمثل بداية لمرحلة جديدة من المفاوضات تنتهي بوقف الحرب الأهلية المشتعلة بالبلاد، بجانب تفعيل الاتفاقات التي تم توقيعها بين الجانبين".

    ووصل الرئيس الأوغندى يورى موسيفينى، ورئيس جنوب السودان سلفاكير ميارديت، إلى الخرطوم، صباح اليوم، للمشاركة فى جولة المفاوضات الرئيسية، التى تضم زعيم المعارضة الجنوبى رياك مشار برعاية الرئيس السوداني عمر البشير، وفقا لما أقرته قمة مجموعة "إيجاد"، التي عقدت بالعاصمة الإثيوبية أديس أبابا.

    وتستمر المفاوضات لمدة 14 يوم على مستوى الوفود، بعد القمة التي عقدت اليوم.

    انظر أيضا:

    زعيم متمردي جنوب السودان يصل إلى إثيوبيا لإجراء محادثات مع سلفا كير
    رئيس جنوب السودان يتوجه إلى إثيوبيا قبل محادثات سلام
    قمة "إيقاد" حول السلام في جنوب السودان تبدأ أعمالها في أديس أبابا
    مشار يلتقي رئيس جنوب السودان في الخرطوم
    رئيس جنوب السودان يصل إلى الخرطوم للمباحثات مع زعيم المعارضة
    الكلمات الدلالية:
    السودان, جنوب السودان, عمر البشير, رياك مشار, سلفاكير, أخبار السودان اليوم, أخبار جنوب السودان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook