17:53 GMT14 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أكد مصدر في الخارجية السورية أن الضربة الصاروخية الإسرائيلية في محيط مطار دمشق، اليوم الثلاثاء 26 حزيران/يونيو، تهدف إلى تقديم الدعم المعنوي للمسلحين بعد النجاحات، التي حققها الجيش السوري في الجنوب.

    دمشق — سبوتنيك. وأضاف المصدر أن "الجيش السوري استعاد السيطرة خلال الأيام القليلة الماضية على مئات الكيلومترات المربعة في منطقة اللجاة بريفي درعا والسويداء والبادية السورية الممتدة في أرياف حمص ودمشق ودير الزور".

    وقال المصدر: "إن المعطيات والتقارير الميدانية تؤكد وجود ارتباط وثيق بين الإرهابيين وكيان العدو الإسرائيلي، الذي يتدخل بشكل مباشر لدعمهم بعد كل هزيمة يتلقونها أمام وحدات الجيش التي تواصل حربها على الإرهاب لاجتثاثه بشكل كامل من جميع الأراضي السورية".
    وقد سقط صاروخان بالقرب من مطار دمشق الدولي في منتصف الليلة الماضية 26 حزيران/يونيو، وقال الإعلام السوري إنهما إسرائيليان بالتزامن مع تصدي الدفاعات الجوية السورية لجسم غريب في سماء القنيطرة.

    انظر أيضا:

    الدفاع الروسية: تم اعتراض جميع الصواريخ التي استهدفت مطار الضمير شرقي دمشق
    دمشق: الطائرات الإسرائيلية تقصف مطار التيفور من الأجواء اللبنانية
    عسكري سوري يكشف تفاصيل إسقاط طائرة إسرائيلية قرب مطار دمشق
    الكلمات الدلالية:
    سورية, دمشق, إسرائيل, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook