19:48 GMT08 أبريل/ نيسان 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    دعا ممثل البعثة السويدية لدى الأمم المتحدة، التي تتولى بلاده الرئاسة الدورية لمجلس الأمن الدولي خلال يوليو/تموز الجاري، لعقد اجتماع استثنائي للمجلس يوم الخميس 5 يوليو، من أجل مناقشته أوضاع اللاجئين في الجنوب الغربي من الجمهورية العربية السورية.

    الأمم المتحدة — سبوتنيك. وقال ممثل البعثة الدبلوماسية في بيان: "لقد طلبنا من مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية، تزويد المجلس بمعلومات مستكملة عن الوضع الإنساني الحالي والاستجابة له، كما أننا نريد مناقشة ما إذا كانت هناك خطوات ملموسة يمكن اتخاذها لتحسين الوضع الإنساني، في الجنوب الغربي لسوريا، حيث يوجد حاليا 270 ألف لاجئ بسبب زيادة حدة القصف".

    بالإضافة إلى لذلك، لفت ممثل البعثة السويدية التي تترأس بلاده مجلس الأمن في يوليو الانتباه إلى حقيقة، أن "زيادة العنف تتعارض مع القرار 2401"، فضلا عن كونها أصبحت سببا في الهجمات على المدنيين والمؤسسات الطبية.

    وأشار إلى أن هذا "يشهد على فشل آخر، لإطراف النزاع من حيث حماية المدنيين والبنية التحتية".

    كما لفت إلى "ضرورة تكثيف الجهود لنزع فتيل العنف، فضلا عن ضمان إمكانية الانتشار السريع لقافلة تابعة للأمم المتحدة عبر الحدود من الأردن، والتي هي في وضع الانتظار عند الحدود".

    جدير بالذكر، أن منطقة خفض التصعيد في جنوب غربي سوريا أقيمت العام الماضي باتفاق بين روسيا والولايات المتحدة والأردن، إذ يشهد الجنوب السوري معارك عنيفة بين الجيش السوري ومسلحين من فصائل "الجيش الحر" وجبهة النصرة وفصائل أخرى متحالفة معها منذ بدء الجيش السوري حملته العسكرية لاستعادة المنطقة الجنوبية من البلاد.

    انظر أيضا:

    "التحقيق الروسية" تستمع لنتائج التحقيق بالجرائم الإرهابية في سوريا وضد الجيش الروسي
    سوريا تعتزم توريد الحمضيات إلى روسيا عن طريق القرم
    "بانتسير" تنجح باصطياد طائرات "درون" في سوريا
    "الحشد الشعبي" يعلن إقامة تحصينات عسكرية جديدة لمنع تسلل "داعش" من سوريا للعراق
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم العربي, لاجئين, قتال, الأزمة السورية, عنف, اجتماع, الجيش السوري, مجلس الأمن, الأمم المتحدة, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook