08:08 GMT10 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 21
    تابعنا عبر

    كشف القيادي السابق في حركة النهضة التونسية صابر الحمروني، عن تفاصيل جديدة حول ملابسات الأحداث التي عصفت بتونس عام 2011، وعن الوضع الذي يعيشه الرئيس الأسبق زين العابدين بن علي في السعودية، بعد زيارتين قام بهما، بصفته ناشطا حقوقيا، للرئيس الأسبق وأسرته في جدة.

    وقال الحمروني، في حلقة "قصارى القول" على قناة "RT"، "بن علي يعيش هو وزوجته وابنه بذلة عن طريق صدقة تقدمها له السعودية". وأضاف: "بن علي لا يملك أموالا وأن أصهاره جاحدون ولا يقدمون له أي مساعدة".

    وأوضح أن بن علي ينكر جميع التهم الموجهة إليه ويريد العودة إلى تونس، مؤكداً أن بن علي فوجئ بمغادرة طائرته مطار جدة من دون إذنه، حيث كان ينوي العودة إلى تونس، وأشار إلى أن ليلى بن علي هي من طالبت من زوجها مغادرة تونس خوفا على ابنها.

    كما أكد القيادي السابق في حزب "النهضة" أن ما وصفها بالـ"مؤامرة الدولية" هي التي أطاحت بنظام الرئيس التونسي الأسبق زين العابدين بن علي.

    وكان صابر الحمروني التقى الرئيس التونسي الأسبق زين العابدين بن علي، في مقر إقامته في مدينة جدة السعودية، الأسبوع الماضي، وخرج بتصريحات للمرة الأولى منذ إطاحته من الحكم إثر ثورة شعبية في عام 2011.

    انظر أيضا:

    زين العابدين بن علي مرة أخرى في السجن
    السلطات التونسية تؤكد توقيف أحد أصهار الرئيس الأسبق زين العابدين بن علي في فرنسا
    6 سنوات على هروب بن علي وإقرار رسمي بالفشل
    الخطوط التركية تشتري طائرة الرئيس التونسي الأسبق بن علي
    الكلمات الدلالية:
    بن علي, استقرار تونس, أخبار العالم, أخبار تونس, أخبار العالم العربي, أصول تونسية, ثورة تونس, مجلس الوزراء السعودي, الديوان الملكي السعودي, الرئاسة التونسية, الحكومة التونسية, زين العابدين بن علي, السعودية, جدة, تونس
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook