19:34 23 أكتوبر/ تشرين الأول 2018
مباشر
    دبابة عراقية

    نتائج اليوم الثاني لعمليات "ثأر الشهداء" العسكرية ضد "داعش"

    © AP Photo / Khalid Mohammed
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0

    حققت القوات العراقية، اليوم الجمعة، 6 يوليو/تموز، نتائج نوعية في عملية "ثأر الشهداء" التي انطلقت بها منذ 24 ساعة، للقضاء على بقايا تنظيم "داعش" الإرهابي إثر إعدامه ثمانية أشخاص من جنوب وغرب البلاد.

    وأعلن قائد الشرطة الاتحادية، الفريق رائد شاكر جودت، في بيان تلقت مراسلة "سبوتنيك" في العراق نسخة منه، اليوم، أن قطاعات الفرق الثالثة، والخامسة، والسادسة، والآلية، ولواء القوات الخاصة تواصل عملياتها العسكرية في قرى ووديان ومناطق محافظة كركوك، شمالي بغداد.

    وأضاف جودت، أن القوات واصلت عمليات التفتيش باتجاه غرب محافظة كركوك، تحديدا في مناطق الرشاد، والحويجة، والرياض، للوصول إلى خط التماس مع عمليات محافظة صلاح الدين في جبال مكحول، وحمرين.

    وأفاد قائد الشرطة الاتحادية، بأن العمليات أسفرت عن قتل 15 إرهابيا، وتطهير 63 قرية، وتدمير 7 سيارات مفخخة، وإلقاء القبض على 15 مشتبها بهم، وتدمير مضافة، ومعالجة 27 عبوة ناسفة، و24 نفق، وتدمير 3 مقار تدريب للتنظيم، والاستيلاء على 60 قذيفة قذائف هاون، وتدمير معمل لتصنيع العبوات.

    وفي صعيد متصل، أعلن قائد عمليات الجزيرة، اللواء الركن قاسم المحمدي، في بيان أورده مركز الإعلام الأمني العراقي، وحصلت "سبوتنيك" على نسخة منه، اليوم، تمكن الفوج الأول في اللواء 29 بالفرقة السابعة من الجيش، من العثور على 29 قنبرة هاون عيار 120 ملم، و5 عبوات ناسفة، و29 مسطرة تفجير خلال عملية أمنية في منطقة المحمدي.

    الجدير بالذكر، أن القوات العراقية، حررت منطقة المحمدي الواقعة في شرق قضاء هيت غربي الأنبار المحافظة التي تشكل وحدها ثلث مساحة البلاد غرباً، بالكامل من سيطرة تنظيم "داعش"، في منتصف مارس/آذار عام 2016.

     من جهته صرح الناطق بإسم مركز الإعلام الأمني، العميد يحيى رسول، في بيان أخر تلقته "سبوتنيك"، اليوم، بأن مفارز مديرية الاستخبارات العسكرية في الفرقة 20، وبعملية استباقية نوعية نفذت وفقا لمعلومات استخبارية دقيقة ومتابعة مستمرة، تمكنت من استدراج مجموعة إرهابية مكونة من 3 عناصر إلى كمين محكم.

    وأضاف رسول، أن المفارز الأمنية ألقت القبض على الإرهابيين الثلاثة في منطقة التنك داخل مدينة الموصل، مركز نينوى، شمالي بغداد، لافتا إلى إنهم مطلوبون للقضاء وفق إحكام المادة 1/4 إرهاب وقامت بتسليمهم إلى جهة الطلب.

    وأعلنت القوات العراقية شن عملية "ثأر الشهداء"، الأربعاء، 4 يوليو/تموز، لتطهير المناطق الواقعة شرقي الطريق الرابطة بين محافظة ديالى وصلاح الدين، شمال البلاد، من عناصر تنظيم "داعش" الإرهابي.

    وحققت القوات العراقية، بتنسيق مع البيشمركة، وإسناد الطيران المحلي والدولي، أهدافا في عملية واسعة شرعت بها صباحا للقضاء على خلايا "داعش" الإرهابي، وتأمين طريق استراتيجي في شرق ديالى، شمالي بغداد.

    وشهد العراق أزمة، الأسبوع الماضي، بعد تمكن عناصر إرهابية باختطاف مجموعة من المواطنين من محافظتي كربلاء والأنبار، فيما أعلنت القوات الأمنية العراقية، الأربعاء الماضي، العثور على جثث 8 من المختطفين أعدمهم تنظيم "داعش" على طريق ديالى كركوك، شمالي البلاد.

    من جانبه، أعلن مركز الإعلام الأمني العراقي، الخميس 28 يونيو/حزيران الماضي، قصف طيران التحالف لأهداف تابعة لتنظيم "داعش" الإرهابي أسفرت عن مقتل مجموعة من قيادات التنظيم.

    وأعلن العراق تحرير كامل أراضيه من قبضة تنظيم "داعش" في ديسمبر/كانون الأول الماضي.    

    انظر أيضا:

    ثأرا للمختطفين...القوات العراقية توجه ضربة موجعة لـ"داعش"
    القوات العراقية تلاحق "داعش" في مدينة مقدسة
    القوات العراقية تتلف المزيد من بقايا أسلحة "داعش"
    القوات العراقية تدمر مخلفات "داعش" وعبواته المزروعة بين الدور والقبور
    القوات العراقية تصل لأخطر مخابئ "داعش" وتحبط محاولته لنسف جسر
    اعترافات "داعشية" من "مجاهدات النكاح" بعد وقوعها في قبضة القوات العراقية
    العبادي: تم إعادة النظر في انتشار القوات العراقية على الحدود
    القوات العراقية تدمر المزيد من خلايا "داعش"
    القوات العراقية تعثر على حقول ألغام لـ"داعش" غربي البلاد
    الكلمات الدلالية:
    أخبار الحرب على داعش في العراق, الحكومة العراقية, العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik