23:21 GMT16 فبراير/ شباط 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أفاد تقرير جزائري حكومي بعد دراسة إحصائية أن نسبة المواليد الاجمالية في الجزائر (أي عدد المواليد الأحياء لكل 1000 مواطن) قد ارتفعت من 19.36 لكل ألف ساكن في عام 2000 إلى 25.40 لكل ألف ساكن في عام 2017، وهو ما يشكل نسبة من بين "النسب الأكثر ارتفاعا في العالم".

    وبحسب وكالة الأنباء الجزائرية "واج"، تؤكد الدراسة التي قُدمت بمناسبة اليوم العالمي للسكان بأن هذا النمو يضع  "الجزائر مرة أخرى بين الدول التي لها نسبة مواليد مرتفعة في العالم".

    وأكدت الدراسة التي أجرتها مديرية السكان لوزارة الصحة والسكان أن "الجزائر قد دخلت منذ أكثر من عشرية في حركية ديموغرافية  تميزت بارتفاع في نسبة المواليد"، ونوهت إلى أن أن المعدل السنوي للمواليد الأحياء،  وبعد أن انخفض بين عامي 1985 و2000، لينتقل على التوالي من 885 ألفا إلى 589 ألفا، عاد ليتجاوز المليون في عام 2014 ثم وصل إلى  1.067.000 من المواليد الأحياء في عام 2016، متبوعا بتراجع خفيف في عام 2017  إذ بلغ 1.060.000 من المواليد الأحياء.

    وأوضحت نفس الوثيقة أن معدل الإنجاب عند كل امرأة قد سجل هو الآخر ارتفاعا بين 2000 و2017، لينتقل من 2.40 طفل (عام 2000) إلى 3.1 طفل (عام 2017) عند كل امرأة.

    ووفقا للوكالة، تأثر هذا النمو الديموغرافي السريع في سياق اقتصادي واجتماعي كثيرا  بالانخفاض الكبير في الموارد المالية للدولة جراء انهيار أسعار البترول في  السوق العالمية.

     

    انظر أيضا:

    الجزائر تعيد نحو 400 مهاجر إلى النيجر
    الجزائر تكشف أرقاما جديدة عن حالات "المساس بحقوق الطفل"
    مقتل 8 من أفراد الأمن التونسي في هجوم قرب الحدود مع الجزائر
    ثلاثة إرهابيين يسلمون أنفسهم جنوبي الجزائر
    الجزائر تكشف حقيقة الضغوطات الخارجية للمشاركة في مكافحة الإرهاب بالمنطقة
    عشرات الإرهابيين في الجزائر بين قتيل ومعتقل أو مستسلم منذ بداية 2018
    المغرب: لا بديل عن المسار الأممي في قضية الصحراء والحل في يد الجزائر
    لأول مرة رصد "مصاص الدماء" القاتل في الجزائر (صورة)
    لأول مرة... الجزائر والسودان تشاركان في الألعاب العسكرية الدولية
    لأول مرة...ظهور أحدث "بانتسير-إس أم" في الجزائر
    الكلمات الدلالية:
    التنمية الاقتصادية في الجزائر, الحكومة الجزائرية, الجزائر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook