Widgets Magazine
18:30 21 يوليو/ تموز 2019
مباشر
    الجيش العراقي بالقرب من تلعفر

    صحيفة: صدور أوامر عسكرية عاجلة لكل الضباط في العراق

    © REUTERS / Thaier Al-Sudani
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    102

    قالت صحيفة "بغداد اليوم"، إن رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، أصدر توجيها عاجلا إلى جميع القادة والآمرين العسكريين.

    وذكرت الصحيفة أنها حصلت على وثيقة يظهر فيها أن "القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي، أمر بدخول جميع القوات الأمنية الإنذار (ج)، كما وجه بالتحاق القادة والآمرين فورا على رأس قطاعاتهم، والتحاق كل الضباط بوحداتهم".

    وشهدت محافظات البصرة وميسان وذي قار وبابل والديوانية وواسط وكربلاء، تظاهرات واعتصامات واسعة، احتجاجا على تفشي البطالة وانعدام الخدمات، فيما اقتحم المتظاهرون في عدد من هذه المحافظات مقار الحكومات المحلية، وهاجموا مقار الأحزاب بالحجارة.

    وشهدت التظاهرات صدامات تكررت في عدة محافظات بين المحتجين وقوات الأمن، الأمر الذي أدى إلى وقوع جرحى وقتلى بين صفوف المتظاهرين.

    وبلغت الاحتجاجات ذروتها، الخميس 12 يوليو/ تموز 2018، حيث اقتحم متظاهرون مقرات شركات نفطية في حقل القرنة، وسلبوا ونهبوا بعض أجهزة التبريد الخاصة بالحقل، مطالبين بفرص عمل وتوفير الخدمات، في وقت اعلنت وزارة النفط توفير 10 آلاف درجة وظيفية على قطاع النفط لأبناء المحافظة.

    ويوم الجمعة 13 يوليو 2018، وقع العشرات من المصابين في صفوف القوات الأمنية والمحتجين، إثر تجدد المصادمات في ذي قار التي سجلت 42 مصابا، بينهم 6 مدنيين فقط، وبابل، التي كافحت فيها قوات مكافحة الشغب أعمال عنف حدثت للمرة الأولى داخل المدينة.

    وأعلنت قيادة العمليات المشتركة العراقية، اليوم الثلاثاء 17 يوليو إصابة 262 عنصرا أمنيا خلال الاحتجاجات التي شهدتها مدن ومحافظات عراقية، المتواصلة منذ عشرة أيام.

    انظر أيضا:

    قصف مدفعي إيراني كثيف تجاه العراق... ونزوح سكان ثلاث قرى
    تظاهرات العراق… مطالب بالخدمات أم تحول سياسي؟
    قيادة العمليات المشتركة في العراق تحذر العابثين بالأمن والمؤسسات
    تطبيق يفتح "فيسبوك" بعد حجبه في العراق إثر التظاهرات
    خاص لـ"سبوتنيك"... حصيلة قتلى وجرحى التظاهرات في العراق
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العراق, تظاهرات بغداد, الجيش العراقي, حيدر العبادي, العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik