14:58 GMT25 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أكد السفير العراقي لدى روسيا الاتحادية، حيدر منصور هادي العذاري، في اتصال هاتفي مع وكالة "سبوتنيك" بأن المظاهرات التي تشهدها محافظة البصرة منذ أيام، للمطالبة بتحسين الخدمات هي حق مشروع لأي مواطن عراقي.

    وقال السفير: إن المتظاهرين الذين خرجوا إلى الشوارع  للمطالبة بتحسين الأوضاع هي حق لأي مواطن وفقا للدستور العراقي.

    مضيفا: لا توجد احتجاجات بل تظاهرات، ولا توجد جهات خارجية تحاول تخريبها بل قد يكون هناك إرهابيين يحاولون اختراق التظاهرات السلمية.

    وأوضح السفير بأنه لا يوجد إصابات بين المواطنين الروس، والحكومة العراقية ملتزمة بحماية الشركات الأجنبية وحماية المواطنين الأجانب والمواطنين الروس بشكل خاص، مشيرا إلى أنه تم  تكثيف القوات الأمنية في المناطق لحماية المواطنين العراقيين وحماية الشركات الأجنبية.

    وبين السفير بأن رئيس الوزراء حيد العبادي، قام بتشكيل  لجنة وزارية من أجل الاستماع إلى مطالب المتظاهرين، مؤكدا تنفيذها  في القريب العاجل، مؤكدا على أن رئيس الوزراء على تواصل مستمر مع الأجهزة الأمنية والقادة الأمنيين للاطمئنان على الأوضاع.

    وأكد السفير على أن التظاهرات لم تؤثر على سير عمل شركات النفط الروسية سواء شركة "لوك اويل" أو "غازبروم"، قائلا: "أنا على تواصل مع المدير التنفيذي لشركة "لوك اويل" وقال أنه يوجد بعض الصعوبات ولكن عمل الشركات مستمر وهذه التظاهرات ستنتهي خلال أيام."

    واختتم السفير بقوله: "العلاقات الروسية — العراقية أقوى من أية مشكلة أو أزمة، يوم أمس كنت في اجتماع مع السيد بغدانوف وناقشنا الكثير من الأمور والذي من جانبه أكد على دعم روسيا للعراق ودعم تشكيل حكومة عراقية تكون حكومة شاملة، تلبي تطلعات الشعب. العلاقات الروسية العراقية عمرها 75 سنة وهي قائمة على علاقات متينة وتاريخية. وأنا متأكد بأن هذه الأزمة لن تؤثر على العلاقات بين البلدين بل على العكس من شأنها أن تجعل التنسيق على أعلى مستوى". 

    الكلمات الدلالية:
    البصرة, تظاهرات, احتجاجات, بغدانوف, حيدر منصور هادي العذاري, العراق, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook