00:58 26 أبريل/ نيسان 2019
مباشر
    الشابة الفلسطينية عهد التميمي تصل إلى سجن عوفر بالقرب من رام الله، الضفة الغربية، 15 يناير / كاون الثاني 2018

    إسرائيل تطلق سراح الفتاة الفلسطينية عهد التميمي

    © REUTERS / Ammar Awad
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    140

    أفرجت إسرائيل اليوم الأحد، عن الفتاة الفلسطينية عهد التميمي التي سجنت في العام الماضي بعد تصويرها وهي تركل وتصفع جنديا إسرائيليا في الضفة الغربية.

    ونقلت قناة "الجزيرة" صورا متلفزة، للتميمي بعد الإفراج عنها هي ووالدتها وسط حشد من من أقاربها والمتضامنين والصحفيين.

    وأصدرت محكمة عوفر العسكرية الإسرائيلية، حكمًا بالسجن الفعلي 8 أشهر على عهد التميمي في 21 آذار/مارس الماضي.

    وواجهت المراهقة الفلسطينية 12 تهمة منها الاعتداء الجسيم. وفي مارس آذار أقرت بالذنب مقابل تخفيف الاتهام إلى الاعتداء. وحكم عليها بالسجن ثمانية أشهر.

    وفي نيسان/أبريل الماضي أكد باسم التميمي والد عهد، في مؤتمر صحافي عقده بمدينة رام الله، أن ابنته تعرضت للتعنيف والتحرش اللفظي في فترة التحقيق معها في كانون الأول/ديسمبر الماضي.

    وأضاف أن السلطات الإسرائيلية سلمتهم شريط فيديو مدته ساعتان لإحدى جلسات التحقيق، التي كان بعضها يستمر لاثنتي عشرة ساعة يوميا، يظهر فيه ضابط من الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية وضابط من الشرطة يهددان عهد (16 عاما) باعتقال عائلتها وأصدقائها إن بقيت ملتزمة الصمت، ومن ثم الحديث عن عيونها الزرقاء وشعرها الأشقر.

    وتحولت عهد التميمي إلى رمز وبطلة وطنية يشيد الفلسطينيون بشجاعتها في التصدي للجيش الإسرائيلي وباستعدادها لمقاومته بلا خوف.

    انظر أيضا:

    إسرائيل تعتقل رسامين إيطاليين بسبب رسمة جدارية لعهد التميمي
    بالفيديو... "الأيقونة الفلسطينية" عهد التميمي تظهر على الجدار الفاصل في بيت لحم
    إسرائيل ترفض الإفراج المبكر عن الأسيرة عهد التميمي لعدم إبدائها الندم على صفع أحد جنودها
    الاتحاد الأوروبي يدين ظروف اعتقال عهد التميمي في إسرائيل
    تونس تنفي رفض منح تأشيرة دخول لوالد عهد التميمي
    عهد التميمي تشكوا تحرش ضابط إسرائيلي بها
    حقيقة قرار هولندا تغيير اسم شارع السفارة الإسرائيلية إلى "عهد التميمي"
    عهد التميمي - رمز صغير لصفعة كبيرة
    الكلمات الدلالية:
    عهد التميمي, إسرائيل, فلسطين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik