Widgets Magazine
14:02 17 أكتوبر/ تشرين الأول 2019
مباشر
    المجلس الانتقالي الجنوبي في عدن

    اليمن: "الانتقالي الجنوبي" يعلن موقفه من دعوات إقالة الحكومة

    © REUTERS / FAWAZ SALMAN
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    اتهم المجلس الانتقالي الجنوبي، المشكل في محافظة عدن، الحكومة اليمنية بالفشل والفساد، وعبر عن تضامنه مع الاحتجاجات المطالبة بإقالتها.

    القاهرة — سبوتنيك. وقال المجلس في بيان عن هيئة رئاسته نشره موقعه، اليوم الأحد 5 أغسطس/آب: "إن الأزمة الاقتصادية والسياسية والاجتماعية الخانقة ومظاهر الانفلات الأمني غير المسبوق في محافظة عدن والمحافظات الجنوبية، التي من وجهة نظرنا ممنهجة ومبرمجة وتدار لأغراض سياسية، يراد منها إخضاع شعب الجنوب والاستقواء على إرادته وتجاوز حقوقه المشروعة في استعادة الدولة بحدود 1990".

    وقال البيان: "تلك الأزمة هي نتاج استمرار الفشل في حكومة الفساد والإفساد، التي لا تتمتع لا بالكفاءة ولا بالنزاهة ولا تراعي شروط وأسس الحكم الرشيد، التي تمثلت في عدم إجادة وإدارة التنسيق مع دول التحالف لحلحلة الأمور السياسية والاقتصادية على الرغم من الدعم السخي واللامحدود المقدم لها من دول التحالف في كافة الاتجاهات والأطر".

    وذكر البيان أن الحكومة فشلت فشلا ذريعا في توفير الخدمات الضرورية للعيش بكرامة للمواطنين والإفقار المتعمد للمجتمع من خلال السماح لتدهور العملة الوطنية رغم الغطاء المالي المتوفر المقدم من دول التحالف وعلى رأسها المملكة العربية السعودية، لافتا إلى عدم الاستفادة من المنح المقدمة من الإخوة الأشقاء في المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة وغيرهم، والاستفادة الحقيقية في المجالات المخصصة لها لرفع مستوى معيشة المجتمع وتحسين الخدمات بل وسعت بسوء إدارتها وقلة حكمتها إلى بعثرتها على شراء ولاءات وزعزعة الأمن الاقتصادي والاجتماعي.

    وأرجعت هيئة رئاسة الانتقالي ما وصفته بـ"التدهور المريع" في جميع مناحي الحياة العامة إلى عدم استجابة صناع القرار، والصلف غير المقبول الذي قوبلت به مطالب الشعب وعبر عنها سلميا في احتجاجات يناير بإقالة حكومة الفساد وتشكيل حكومة كفاءات وطنية نزيهة للخروج من الأزمة وإعادة الأمن والاستقرار الذي كان سينعكس بدوره على تحقيق النجاحات الكبرى حتى على مستوى الجبهات.

    وأشارت إلى أنها "تراقب عن كثب ما يحدث على الأرض من قهر وإذلال وإفقار وترويع وخلخلة لأمن وسلامة المجتمع والتجني على حقوقه وإيصاله إلى مشارف الانهيار الأمر الذي ولد لدى المجتمع حالة غضب عارم أصبح يعبر عنها بالخروج إلى الشارع للتعبير السلمي عن رغبته في الحصول على حقوقه ومطالبه السياسية في المقام الأول كحل جذري لكل المشكلات".

    وأكد البيان: "تضامنه والوقوف مع كل هذه المطالب الشعبية المشروعة وحق الشعب في التعبير السلمي عن مدافعته عن حقوقه في كل المحافل المحلية والإقليمية والدولية، ولن يسمح بأي حال من الأحوال المساس بالمتظاهرين والتعرض لهم بأي شكل من أشكال القوة".

    انظر أيضا:

    بعد معارك مع "أنصار الله"… القوات المشتركة تقتحم مدينة الدريهمي التابعة للحديدة غربي اليمن
    اليمن… الأمم المتحدة تسعى لتجنيب البحر الأحمر تسريبا نفطيا
    اليمن: مقتل 50 من "أنصار الله" و10 من قوات هادي بمعارك على الحدود السعودية
    اليمن... "أنصار الله" تسيطر على مواقع في نجران جنوب غربي السعودية
    "أنصار الله" تعلن عن عملية مشتركة للقوة الصاروخية وسلاح الجو المسير غرب اليمن
    الكلمات الدلالية:
    أخبار اليمن, الحرب في اليمن, الحكومة اليمنية, اليمن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik