Widgets Magazine
21:37 22 سبتمبر/ أيلول 2019
مباشر
    سد النهضة

    تزامنا مع زيارة وزير الخارجية ورئيس المخابرات المصري... إثيوبيا تعلن قرارا هاما بشأن سد النهضة

    © AFP 2019 / ZACHARIAS ABUBEKER
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    اتخذت الحكومة الإثيوبية، قرارا هاما بشأن سد النهضة، بالتزامن مع زيارة وزير الخارجية المصري، سامح شكري، ورئيس المخابرات العامة المصرية، عباس كامل.

    قال رئيس الوزراء الإثيوبي، آبي أحمد، إن الحكومة ألغت العقد مع شركة المعادن والهندسة "ميتيك"، التي يديرها الجيش الإثيوبي، لإنشاء سد النهضة.

    وجاءت تصريحات رئيس الوزراء الإثيوبي، في تحديث لخبر تصريحاته خلال المؤتمر الصحفي العالمي على وكالة الأنباء الإثيوبية الرسمية، الذي عقده في أديس أبابا.

    وكان آبي أحمد، قد وجه انتقادات حادة إلى "ميتيك"، المكلفة بتأسيس مشروع سد النهضة بتكلفة 4 مليارات دولار أمريكي، بسبب ما وصفه بتأخيرات في استكمال المشروع.

    وأشار رئيس الوزراء إلى أن شركة ساليني الإيطالية تقوم بإتمام الجزء الخاص بها من المشروع في الوقت المحدد، وهي الآن تطالب بمبالغ ضخمة بسبب التأخير من جانب هيئة المعادن والهندسة.

    وتابع رئيس الوزراء الإثيوبي، بحسب الوكالة: "بناء سد النهضة الاثيوبي الكبير كان قد تم تخطيطه للانتهاء في خمس سنوات ولكن لم نتمكن من ذلك بسبب إدارة فاشلة للمشروع  وخاصة بسبب تدخل شركة ميتيك (شركة تابعة لوزارة الدفاع الاثيوبية)".

     وأشار رئيس الوزراء إن الشركة وإدراتها لم تكن عندها خبرة ولا معرفة للعمل في مثل هذه المشروعات الكبيرة.

     وذكرآبي احمد أن شركة ساليني الايطالية طالبت الحكومة بالتعويضات المالية، بسبب تأخر شركة ميتيك للانتهاء من المشروع بالوقت المحدد له.

    يذكر أن دول السودان ومصر وأثيوبيا، تتفاوض حول قضية سد النهضة منذ العام 2014، في ضوء وجود خلافات معقدة بين تلك الدول.

    وتقيم أثيوبيا سد النهضة على النيل الأزرق، بهدف توليد الكهرباء، وهو ما تخشى مصر من تأثيره على حصتها من مياه النيل، التي تبلع حوالي 55.5 مليار متر مكعب.

    وقال رئيس الوزراء الإثيوبي في التصريحات، التي أوردتها وكالة الأنباء الإثيوبية لاحقا: "الحكومة ألغت العقد مع ميتيك، التي يديرها الجيش الإثيوبي، وستعطيه إلى شركة أخرى"، دون أن يفصح عن هوية الشركة الجديدة التي ستتولى مسؤولية إنشاء السد.

    وتعد شركة ساليني إمبريجيلو الإيطالية هي المقاول الرئيسي في مشروع بناء السد، فيما تعاقدت ميتيك على القطاعات المعدنية الخاصة بالمكونات الكهروميكانيكية والهيدروليكية في المشروع.

    يأتي هذا في الوقت الذي أعلنت فيه الخارجية المصرية، أن وزير الخارجية، سامح شكري، ورئيس المخابرات العامة المصري، عباس كامل، سيتوجهان إلى العاصمة الإثيوبية "أديس أبابا" اليوم الاثنين لمناقشة أزمة سد النهضة.

    وأشارت الخارجية في بيانها إلى أن وزير الخارجية المصري ورئيس المخابرات العامة المصري يتوجها يوم الاثنين 27 أغسطس/ آب، إلى أديس أبابا، لنقل رسالة شفهية من الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، إلى رئيس وزراء إثيوبيا، آبي أحمد.

    انظر أيضا:

    وزير الخارجية المصري ورئيس المخابرات العامة يطيرون إلى أديس أبابا لمناقشة أزمة سد النهضة
    رئيس وزراء إثيوبيا: سد النهضة يواجه تأخيرات
    قرار رسمي من إثيوبيا بشأن "سد النهضة" عقب مقتل مديره
    مئات يحتجون في إثيوبيا على مقتل مدير مشروع "سد النهضة"
    الشرطة الإثيوبية: مدير مشروع "سد النهضة" مات بالرصاص
    صحيفة: العثور على مدير سد النهضة الإثيوبي ميتا في سيارته
    لجنة علمية من مصر والسودان وإثيوبيا تجتمع بالخرطوم لبحث استراتيجيات ملء "سد النهضة"
    تزامنا مع أزمات "سد النهضة"... وزير الري: مصر تستورد المياه
    الكلمات الدلالية:
    أخبار سد النهضة, أخبار إثيوبيا, أخبار مصر, مفاوضات سد النهضة, بناء سد النهضة, سد النهضة, المخابرات العامة المصرية, الحكومة الإثيوبية, الخارجية المصرية, إثيوبيا, مصر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik