15:17 18 يناير/ كانون الثاني 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    علق الأمين العام لاتحاد القوى السورية الدكتور فجر زيدان، اليوم الخميس، على ما أعلنته صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية بشأن وضع وزارة الدفاع الأمريكية خطة لإجلاء قواتها من سوريا، قائلا: "هزهم خطاب الرئيس الأسد".

    وأشار زيدان، في تصريحات خاصة لـ"سبوتنيك"، إلى أن الولايات المتحدة بالفعل فشلت في تحقيق مخططها التقسيمي داخل سوريا، بفضل مقاومة الجيش العربي السوري الشرسة للإرهاب، بدعم من حلفائه وأصدقائه وفي مقدمتهم روسيا وإيران، وبالتالي لم تجد سوى أن تنسحب من الأزمة برمتها.

    وأضاف السياسي السوري أن الرئيس بشار الأسد تمكن من مواجهة المخططات الأمريكية بقوة، وفي تصريحاته الأخيرة كانت رسالته إلى الأمريكان واضحة، وهي أن سوريا تعتبر الوجود العسكري الأمريكي على أراضيها تواجدا غير شرعي، وبالتالي ستتعامل مع العسكريين الأمريكيين باعتبارهم قوة احتلال، وقد وصلت الرسالة كاملة للأمريكان، وأثارت قلقهم.

    وأوضح زيدان أن أمريكا لن ترفع يدها بشكل كامل عن الأزمة السورية، فالمؤكد أنها ستواصل دعمها للتنظيمات الإرهابية لتضمن عدم تحقيق الجيش العربي السوري نصرا كاملا على الإرهاب، وخصوصا في وجود الروس، الذين ترفض الولايات المتحدة الاعتراف بأن لهم فضل في هزيمة مخططها داخل سوريا، فالرئيس دونالد ترامب لن يحتمل أن يوجه الشكر لروسيا في النهاية على دعمها للدولة السورية ضد الإرهاب.

    ولفت الأمين العام لاتحاد القوى السورية إلى أن الفترة المقبلة قد تشهد نشاطا متزايدا لبعض التنظيمات الإرهابية، ولكن هذا النشاط المكثف لن يكون سوى "حلاوة روح"، وبعدها لن تقوم قائمة لهذه الجماعات الإرهابية مرة أخرى، وخصوصا تنظيمي داعش وجبهة النصرة الإرهابيين، خاصة أن الدعم الأمريكي لهما سوف يزول ويوجه لأوجه أخرى.

    وكانت مصادر إعلامية ذكرت أن وزارة الدفاع الأمريكية تقوم بوضع خطة إجلاء قوات أمريكية عن سوريا، حيث أفادت صحيفة "نيويورك تايمز" بذلك نقلا عن مصادر في البيت الأبيض.

    وذكر موقع إخباري روسي أن وزارة الدفاع الأمريكية تخشى أن تلجأ القوات الحكومية السورية إلى استعمال القوة لطرد قوات أجنبية تتواجد في سوريا دون موافقة مجلس الأمن الدولي، في حين لا تكون القوات الأمريكية التي دخلت إلى سوريا بالطريقة غير المشروعة مستعدة لمواجهة القوات السورية. ويشار إلى أن البنتاغون يخطط للجلاء عن سوريا على خلفية فشل السياسة الأمريكية في سوريا.

    وقال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف إن الولايات المتحدة الأمريكية لم تتمكن من تحقيق هدفها في سوريا، موضحا أن الهدف الذي تسعى الولايات المتحدة إلى تحقيقه هو تغيير أنظمة الحكم التي لا ترضي أمريكا، مشيرا إلى أن الولايات المتحدة تغلّب تغيير الأنظمة "غير المرجوة" على استئصال الإرهاب والتطرف.

    وأوضح لافروف في رد له على سؤال وجهته له قناة RT التلفزيونية، أن الولايات المتحدة تحاول أو بالأحرى حاولت أن تفعل ذلك في سوريا، ولكنها لم تتمكن.    

    انظر أيضا:

    موسكو: الولايات المتحدة وحلفاؤها قادرون على تشكيل مجموعة هجومية خلال 24 ساعة لضرب سوريا
    الخارجية الروسية: الظروف تهيأت في سوريا لتحقيق نقلة نوعية
    فشل خطة أمريكية في سوريا
    الولايات المتحدة "تكشف" أسرار روسيا في سوريا
    موسكو تعرب عن قلق بالغ إزاء الإعداد لهجمات جديدة على سوريا
    بوغدانوف يبحث مع السفير اللبناني الوضع في سوريا وعودة اللاجئين السوريين
    التحالف: لا نعمل على إنشاء منطقة حظر جوي فوق سوريا
    لافروف: روسيا تقدم أدلة أكثر على التحضير لمحاكاة هجوم كيميائي في سوريا
    الكلمات الدلالية:
    الإرهاب, القوات الأمريكية, الجيش السوري, فجر زيدان, أمريكا, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik