17:22 23 سبتمبر/ أيلول 2018
مباشر
    السعودية

    النيابة توجه له 30 تهمة... سعودي التقى آل ثاني في قطر

    © AFP 2018 / STR
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    112

    طالب المدعي العام للنيابة العامة في السعودية، بالقتل لمواطن متهم بالانضمام إلى جماعة "الإخوان المسلمين" ولقاء شخصيات من آل ثاني في قطر.

    وتتهم النيابة العامة أحد المواطنين "بإنشاء منظمة تعنى بفئة الشباب، وتدريبهم داخل المملكة وخارجها، بغرض تجنيدهم للانضمام للجماعة الإرهابية".

    وكشفت النيابة "عن وجود تسهيلات للمتهم لعقد اجتماعات مع عناصر إخوانية داخل دولة قطر، التي تعد الدولة الحاضنة لهم، والتقائه بـ 5 من قيادات وعناصر من الجماعة الإرهابية، بينهم أحد أفراد الأسرة الحاكمة هناك"، حسب صحيفة عكاظ السعودية.

    وشملت لائحة الاتهام للمواطن السعودي 30 تهمة منها "الخروج على ولاة الأمر وتغيير الأنظمة الحاكمة في البلاد العربية والعمل على تحقيق أهدافه داخل المملكة وخارجها، مستهدفا فئة الشباب واستقطابهم وتدريبهم تحت غطاء ديني".

    وفي 5 يونيو/ حزيران عام 2017، قطعت كل من السعودية والإمارات والبحرين ومصر، علاقاتها مع قطر وفرضت عليها حصارا بدعوى دعمها للإرهاب، وهو ما تنفيه الدوحة، وتتهم الرباعي بالسعي إلى فرض الوصاية على قرارها الوطني.

    وكخطوة في سبيل حل الأزمة، تقدمت الدول العربية الأربع عبر الوسيط الكويتي بقائمة من المطالب، ضمت 13 بندا، مقابل رفع الإجراءات العقابية عن قطر؛ غير أن الأخيرة رفضت جميع هذه المطالب، واعتبرتها تدخلا في "سيادتها الوطنية".

    وبالمقابل، طلبت قطر علنا، وعبر الوسيط الكويتي ومسؤولي الدول الغربية، من الدول العربية الأربع الجلوس إلى طاولة الحوار، للتوصل إلى حل للأزمة؛ لكن هذا لم يحدث حتى الآن.

    انظر أيضا:

    رسميا... "الحدث الأبرز" في قطر بموافقة دول المقاطعة
    بعيدا عن دول المقاطعة وعبر إيران... قطر توقع اتفاقات لأول مرة
    الزيارة الثالثة منذ أزمة المقاطعة... إلى أين يتجه أمير قطر
    بيان قطري عن حدث يقع لأول مرة منذ المقاطعة
    وسط النزاع المستمر مع دول المقاطعة... قطر تتخذ قرارا عسكريا بشأن الجيش الأمريكي
    صحيفة: "مبادرة ذكية" تمزق القيود حول قطر وتصفع "دول المقاطعة"
    روحاني يؤكد دعم بلاده لقطر في مواجهة المقاطعة من بعض الدول العربية
    الكلمات الدلالية:
    أخبار اليوم, الديوان الملكي السعودي, السعودية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik