03:18 GMT15 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    رد المتظاهرون في محافظة البصرة أقصى جنوب العراق، على الغاز المسيل للدموع، باقتحام مقر الحكومة المحلية، وإحراق المبنى، بعد شهور من الاحتجاج السلمي للمطالبة بالخدمات وفرص العمل كجزء من ثروات مدينتهم الأغنى في البلاد.

    ونقلت "سبوتنيك"، بالصور والفيديو، تطورات الأحداث في مدينة البصرة، التي تعد من أهم المدن النفطية وأغناها في جنوب العراق، وغليان الشارع خلفية العنف الذي رافق قمع التظاهرات الذي أدى حتى الآن مقتل 7 متظاهرين وإصابة العشرات بجروح وحالات إغماء على مدى الساعات الـ72 الماضية وحتى اللحظة.

    غليان البصرة
    © Sputnik . Nazik Mohamed
    غليان البصرة

    وأفادت مراسلتنا في العراق، نقلا عن شهود عيان، وناشطين بارزين في التظاهرات ومنهم الناشط، علي لمعلم، من البصرة، بأن المتظاهرين توجهوا عصر اليوم إلى مبنى المحافظة سلميا.

    وأضاف لمعلم، "لكن بادرت القوات الأمنية برمي قنابل الغاز المسيل للدموع على المتظاهرين مما استفزهم، ودفعهم إلى اقتحام المبنى وإحراق ما تبقى منه بالكامل".   

    غليان البصرة
    © Sputnik . Nazik Mohamed
    غليان البصرة

    ونوه لمعلم، إلى أن مبنى مجلس المحافظة، قد تم إحراقه في المرة الأولى، بفعل فاعل، من داخل المحافظة، حيث أكد لنا شهود خروج أحد المسؤولين من المبنى وتحديدا من مكتب التخطيطات المالية، الذي كان أول ما دبت به النيران، مرجعا ذلك إلى تغطية المسؤول على شبهات فساد. 

    وكانت وزارة الداخلية العراقية قد قالت، اليوم الخميس، إن قرارها بفرض حظر التجوال بمحافظة البصرة جنوبي البلاد جاء بعد ورود معلومات عن احتمال وقوع أعمال شغب مع استمرار الاحتجاجات ضد تردي الخدمات وتلوث المياه.

    وأفاد الناطق باسم الداخلية العراقية، سعد معن، خلال مؤتمر صحفي لخلية الأزمة الحكومية المكلفة بمتابعة ملف الاحتجاجات بالبصرة، "رسالتنا الأمنية هي حظر تجوال من الساعة الثالثة عصرا حتى المساء لورود معلومات استخباراتية بوجود أعمال شغب وهجمات تثير الفوضى".

    وأعلنت المفوضية العليا لحقوق الإنسان في العراق، اليوم الخميس، عن مقتل 7 متظاهرين وإصابة 93 آخرين بجروح إضافة إلى إصابة 18 عنصرا من القوات الأمنية في البصرة منذ بداية شهر سبتمبر/أيلول الحالي وحتى اليوم.

     

    وقالت المفوضية في بيان "تعد هذه الحصيلة هي الأعنف حتى الآن في محافظة البصرة"، وأضافت "تتابع المفوضية العليا لحقوق الإنسان وبقلق بالغ تصاعد وتيرة حدة التظاهرات والاحتجاجات الشعبية في البصرة للمطالبة بحقوقهم المشروعة".

    وتشهد محافظة البصرة منذ أشهر تظاهرات غاضبة تطالب بتوفير الخدمات وفي مقدمتها الماء الصالح للشرب والكهرباء، وتطورت إلى تدخل القوات الأمنية، ما أدى إلى مقتل عدد من المتظاهرين وإصابة أخرين.    

    انظر أيضا:

    البرلمان العراقي يعقد جلسة خاصة غدا لمناقشة التطورات الأخيرة في البصرة
    مركز الإعلام الأمني: حرق المقار الحكومية في البصرة يندرج ضمن التخريب والعبث بأمن الوطن
    الكشف عن مقرات الأحزاب التي أحرقت في البصرة
    صحيفة: الدفاع المدني في البصرة تلقى تهديدات بألا يخمد الحرائق
    استهداف الإرهابيين في إدلب... تصاعد التظاهرات في البصرة... "أنصار الله" يتهمون التحالف بعرقلة مشاورات جنيف
    اشتعال النار بمبنى الإدارة المحلية في البصرة
    خبير عراقي: الفساد الإداري والمالي حول البصرة إلى مدينة منكوبة
    الكلمات الدلالية:
    حظر تجوال, تظاهرات, فتلى, مصابين, البصرة, العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook