20:36 18 سبتمبر/ أيلول 2018
مباشر
    إدلب

    الأمم المتحدة تحذر من نزوح محتمل لـ800 ألف سوري

    © REUTERS / Khalil Ashawi
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0

    ذكر مارك لوكوك منسق الإغاثة الطارئة في الأمم المتحدة، أن أكثر من 30 ألف شخص نزحوا من ديارهم في شمال غربي سوريا بعدما استأنفت الحكومة السورية والقوات المتحالفة معها القصف هناك الأسبوع الماضي.

    قال مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية إن أي هجوم عسكري شامل على آخر معقل لمعارضي الرئيس بشار الأسد قد يؤدي إلى فرار 800 ألف شخص من ديارهم، وفقا لوكالة "رويترز".

    وحذر لوكوك من أن ذلك قد يؤدي إلى أسوأ كارثة إنسانية في القرن الحادي والعشرين.

    وتستعد دمشق لهجوم كبير لاستعادة إدلب ومناطق مجاورة في شمال غربي سوريا من أيدي مقاتلي المعارضة.

    وذكر ديفيد سوانسون المتحدث باسم مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية "حتى التاسع من سبتمبر نزح 30 ألفا و542 شخصا من شمال غربي سوريا صوب مناطق مختلفة في أنحاء إدلب".

    ويعيش قرابة 2.9 مليون شخص في المنطقة الخاضعة لسيطرة المعارضة المسلحة والتي تضم معظم محافظة إدلب ومناطق صغيرة مجاورة من محافظات اللاذقية وحماة وحلب.

    انظر أيضا:

    "داعش" ينضم إلى "النصرة" في إدلب... والجيش السوري يعزز في ريف حلب الشمالي
    تركيا تعزز أمن حدودها في ظل تقارير عن ضرب إدلب
    فرنسا تتوعد بالرد في حال خرق الخط الأحمر في إدلب
    الكلمات الدلالية:
    إدلب, الأمم المتحدة, بشار الأسد, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik