07:04 21 نوفمبر/ تشرين الثاني 2018
مباشر
    المتحدث بإسم الخارجية الإيرانية حسين جابر أنصاري

    الخارجية الإيرانية: طهران قلقة إزاء الوضع في إدلب وستعمل على تفادي كارثة إنسانية

    © AFP 2018 / Atta Kenare
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10

    قال حسين جابري أنصاري المساعد الخاص لوزير الخارجية الإيراني، إن طهران تشاطر الأمم المتحدة قلقها إزاء احتمال وقوع كارثة إنسانية في محافظة إدلب السورية وإنها ستسعى لتفاديها.

    وأضاف أنصاري، عند وصوله إلى جنيف لإجراء محادثات ترعاها الأمم المتحدة بخصوص تشكيل لجنة دستورية سوريا: "نحن أيضا نشعر بالقلق. سنعمل على عدم حدوث ذلك"، وفقا لـ"رويترز".

    ويستضيف مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سوريا ستيفان دي ميستورا، محادثات جنيف التي يشارك فيها أيضا مسؤولون روس وأتراك.

    وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قال في مقال نشرته صحيفة "وول ستريت جورنال"، اليوم الثلاثاء، إن هجوم الحكومة السورية على إدلب سيسبب مخاطر إنسانية وأمنية لتركيا وأوروبا وغيرهما.

    وكانت مصادر ميدانية تحدثت في وقت سابق لوكالة "سبوتنيك"، عن إرسال الجيش السوري تعزيزات ضخمة إلى تخوم محافظة إدلب بانتظار ساعة الصفر لبدء حملة عسكرية واسعة النطاق لاستعادة المحافظة من مسلحي جبهة النصرة.

     وشكلت محافظة إدلب الوجهة الأساسية لجميع الفصائل المسلحة التي رفضت الدخول في عملية المصالحة التي شهدتها المحافظات السورية بالتزامن مع العمليات العسكرية للجيش السوري.

    انظر أيضا:

    أردوغان: إذا لم يتحرك المجتمع الدولي بشأن إدلب فسيدفع العالم بأكمله الثمن
    "داعش" ينضم إلى "النصرة" في إدلب... والجيش السوري يعزز في ريف حلب الشمالي
    بعد غارات لسلاح الجو... الجيش السوري يقصف مواقع "النصرة" في ريف إدلب
    سوريا..."الجندي الشامل" يشارك في معركة إدلب
    الخارجية الروسية: التحضير لعملية إدلب يتم بعناية وسرية
    الكلمات الدلالية:
    أخبار إدلب, العلاقات الإيرانية السورية, كارثة إنسانية, أخبار العالم, أخبار سوريا, أخبار العالم العربي, معركة إدلب, هجوم إدلب, وزارة الخارجية الإيرانية, الحكومة السورية, الجيش السوري, حسين جابري أنصاري, إدلب, إيران, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik