09:03 18 نوفمبر/ تشرين الثاني 2018
مباشر
    فيديريكا موغيريني

    موغيريني تبحث مع دي مستورا الوضع في إدلب

    © Sputnik . Artem Jetinov
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    1 0 0

    بحثت الممثلة العليا للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية في الاتحاد الأوروبي، فيديريكا موغيريني، مع المبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى سوريا ستافان دي مستورا، الوضع في محافظة إدلب السورية، والإعدادات لمواصلة محادثات جنيف واللجنة الدستورية.

    بروكسل — سبوتنيك. وقالت المفوضية الأوروبية، في بيان اليوم السبت، "بحثا آخر تطورات الأزمة السورية، والاجتماع الرفيع المستوى المترقب بشأن الأزمة السورية، الذي سيعقده الاتحاد الأوروبي على هامش اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك في 26 سبتمبر/ أيلول".

    وأشار البيان إلى أن الجانبين، "ركزا على الوضع في إدلب وفي شمال سوريا، والعمل الحالي لدعم الشعب السوري في هذه البلد المحتاج بشكل كبير للتدخل لمنع هجوم عسكري واسع ووقوع كارثة إنسانية".

    وأشار البيان إلى أن الجانبين تبادلا وجهات النظر بشأن الدول الضامنة لعملية أستانا، وتم بحث التحضيرات في جنيف لإنشاء لجنة دستورية لاستئناف عملية الانتقال السياسي في سوريا والسبل التي يمكن للاتحاد الأوروبي أن يقدمها لدعم هذه العملية، بما في ذلك الجهود الرامية إلى إعادة أطراف النزاع إلى طاولة المفاوضات.

    وأفاد البيان بأن موغيريني أكدت أن الاتحاد الأوروبي مستعد لتقديم مساعدة بشكل حقيقي فقط بعد بدء"عملية انتقالية سياسية شاملة".

    وتجدر الإشارة إلى أن محافظة إدلب كانت الوجهة الأساسية لجميع الفصائل المسلحة التي رفضت الدخول في عملية المصالحة التي شهدتها المحافظات السورية بالتزامن مع العمليات العسكرية للجيش السوري.

    انظر أيضا:

    موغيريني تدعو إسرائيل إلى إعادة النظر في قرار هدم الخان الأحمر
    موغيريني تحذر من شن هجوم عسكري على إدلب مما قد يعرض حياة 3 ملايين مدني للخطر
    موغيريني: علينا تفادي العمل العسكري في إدلب
    موغيريني تؤكد انخفاض أعداد اللاجئين
    موغيريني: نتائج قمة هلسنكي ليست واضحة تماما كما كان متوقعا
    موغيريني تعرب عن قلقها إزاء الوضع في غزة
    الكلمات الدلالية:
    إدلب, الاتحاد الأوروبي, دي مستورا, فيديريكا موغيريني, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik